عـاجـل: مراسل الجزيرة: القضاء الإسرائيلي يحدد 17 مارس المقبل موعدا لأولى جلسات محاكمة نتنياهو في قضايا فساد

مواجهات مسلحة بكينشاسا بين أنصار بيمبا والجيش

أعمال العنف أوقعت أكثر من خمسين جريحا بينهم سفير نيجيريا (رويترز)

أجلت قوات حفظ السلام الأممية بالكونغو الديمقراطية أكثر من 630 مدنيا من منازلهم في كينشاسا بعد مواجهات عنيفة شهدتها العاصمة كينشاسا بين مؤيدين لمرشح المعارضة الخاسر في انتخابات الرئاسة جان بيير بيمبا والقوات الحكومية.

وأوضح ضابط في بعثة الأمم المتحدة أن أعمال العنف أوقعت أكثر من خمسين جريحا بينهم سفير نيجيريا، أصيب معظمهم برصاص طائش أو بانهيارات جدران المباني التي أصيبت بقذائف الهاون.

وأفاد مصدر دبلوماسي بأن مدنيين على الأقل، أحدهما من العاملين في برنامج الأمم المتحدة للتنمية، قتلا وأصيب آخرون بجروح، وأكد مسؤول في بعثة الأمم المتحدة سقوط قتلى دون أن يستطيع تحديد العدد.

وقال شهود عيان ومسؤولون في الأمم المتحدة إن معارك عنيفة دارت قرب منزل بيمبا زعيم الحرب السابق الذي حل ثانيا في انتخابات الرئاسة العام الماضي.

وقد انتشر جنود القوات الحكومية في كل مكان في العاصمة بينما فر المئات من المواطنين بسياراتهم أو مشيا على الأقدام.

وقال مواطنون إنهم سمعوا تبادل إطلاق النيران عصر أمس الخميس واستمر حتى ساعة متأخرة من المساء. وقالت الخارجية الإسبانية إن مقر سفارتها تعرض لأضرار مادية بعد أن قصف بقذيفة هاون، وقد اضطرت لإخلاء العاملين فيه.  

فرار بيمبا

بيمبا لم يقبل بنتائج الانتخابات (رويترز-أرشيف)
من جهة أخرى قال وزير خارجية جنوب أفريقيا إن بيمبا لجأ إلى سفارة جنوب أفريقيا في كينشاسا.

وتلقى الرعايا الأجانب تعليمات صارمة من سفاراتهم بالبقاء في منازلهم حتى إشعار آخر.

وقال المتحدث العسكري باسم البعثة الأممية الكولونيل ديديه رانشر "أجلينا 637 شخصا من طواقم الأمم المتحدة وطواقم السفارات وأطفالا من المدارس ومدنيين جرحى. وقد نقلوا جميعا إلى أبنية تتولى الأمم المتحدة حمايتها".

ومن جهته أكد متحدث باسم حكومة جوزيف كابيلا أن القتال نشب بعد محاولة أنصار بيمبا السيطرة على ممرات وسط المدينة وتوسيع نفوذهم بها.

يذكر أن القوات الموالية لبيمبا ترفض أن يتم حلها ودمجها في الجيش الوطني، قائلة إن حماية بيمبا لن تكون مضمونة في حال قيامهم بهذه الخطوة.

ولدى كل من كابيلا وبيمبا مئات من الحرس المسلحين تحت تصرفهم، علما بأنه في ضوء نتائج الانتخابات ليس لبيمبا الذي كان نائب الرئيس في الحكومة الانتقالية الحق إلا في 15 من رجال الشرطة لحمايته، وأدى اشتباك وقع بينهم خلال الإعداد للانتخابات إلى مقتل نحو 25 شخصا.

وللأمم المتحدة في الكونغو الديمقراطية قوة -هي الأكبر في العالم- تتألف من نحو 17 ألف جندي منتشرين في مختلف أنحاء المنطقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات