طهران تجري مناورات وواشنطن تنفي اعتزامها ضرب إيران

رايس نفت اتهامات التهويل لخطر إيران (الفرنسية)

قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس أمام لجنة بالكونغرس إن إدارة الرئيس جورج بوش "لا تخطط ولا تنوي شن هجوم عسكري على إيران".

ونفت رايس اتهامات بأن البيت الأبيض يبالغ في تصوير "الخطر الإيراني" لاتخاذ ذلك ذريعة للعمل العسكري.

وأضافت الوزيرة الأميركية أن "العالم وليس الولايات المتحدة فقط هو الذي يساوره القلق إزاء النشاطات النووية".

واعتبرت أن واشنطن ترد على ما وصفته بسياسات في العراق وحول العالم "تمثل خطرا على أمن الولايات المتحدة". واتهمت طهران بدعم ما اسمته الإرهاب من خلال تسليح حزب الله اللبناني ودعم "فرق الموت الطائفية في العراق".

وأشارت رايس إلى أن تقارير القوات البريطانية في العراق تربط أيضا إيران بالهجمات على القوات الأجنبية من خلال توفير العبوات الناسفة القادرة على اختراق العربات المدرعة و"لا أعتقد أن أي حكومة في العالم ستقف ساكنة دون رد على ذلك".

كان عضو مجلس النواب عن الحزب الجمهوري رون بول اعتبر خلال المناقشة أن الاتهامات دون أدلة حول خطط إيران النووية تذكر بما حدث مع العراق لتبرير غزوه باتهامات زائفة حول أسلحة الدمار الشامل.

مناورات إيرانية
كانت إيران أجرت أمس تجربة ناجحة على نظام دفاعات أرضية روسي الصنع من طراز "تور-إم 1" تسلمته قبل أقل من شهر من روسيا رغم انتقادات واشنطن. وأظهرت عملية الإطلاق التي نقلها التلفزيون الإيراني إصابة صاروخ معاد مفترض وذلك في إطار مناورات عسكرية أمس واليوم في الخليج العربي.

وقال قائد سلاح الجو الجنرال حسين سلامي إن منظومة الدفاع قادرة على استهداف الطائرات الصغيرة والطائرات التي تتمتع بقدرة مناورات عالية وسرعة فائقة وتدمير صواريخ كروز.

تحركات دبلوماسية
على صعيد التحركات الدبلوماسية بشأن البرنامج النووي الإيراني يبدأ اليوم علي أكبر ولايتي الممثل الخاص للمرشد الأعلى للثورة علي خامنئي زيارة رسمية لموسكو. ويلتقي لاريجاني مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وسكرتير مجلس الأمن القومي إيغور إيفانوف.

كما أعلن مسؤول الملف النووي الإيراني علي لاريجاني أنه يعتزم إجراء محادثات خلال اليومين المقبلين مع مسؤولين غربيين في ألمانيا في أول اتصالات من نوعها منذ فرضت الأمم المتحدة عقوبات على بلاده في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الرسمية عن لاريجاني قوله إن المفاوضات ستجري في ميونيخ خلال الفترة من 9 إلى 11 فبراير/شباط الجاري على هامش مؤتمر أمني دولي.

المصدر : وكالات