قوات التحالف تعلن قتل خمسة من طالبان

قوات التحالف أعلنت عن قتل 40 من طالبان مؤخرا بولاية قندهار (رويترز-أرشيف)

أعلنت قوات التحالف الدولي أنها قتلت خمسة أشخاص مشتبه في أنهم من عناصر طالبان بجنوب أفغانستان.
 
وأوضح بيان للقوات أن هذه الأخيرة نفذت عملية أمس بمنطقة موسى قلعة بإقليم هلمند استهدفت قائد مجموعة يشتبه في أنها متورطة في خطف صحفي إيطالي في وقت سابق من العام الجاري.
 
وأضاف أن قوات التحالف أغارت على سيارة كانت تقل خمسة أشخاص من بينهم القائد المفترض مما أدى إلى مقتلهم.
 
وأشار البيان إلى أن مجموعة من التقارير كشفت أن القائد المذكور مسؤول أيضا عن هجمات بالقذائف على قواعد قوات التحالف وكذا وضع عبوات ناسفة.
 
وأطلق سراح الصحفي الإيطالي دانييل ماسترو جاكومو الذي كان مختطفا من طرف طالبان في مارس/آذار مقابل الإفراج عن خمسة من أسرى الحركة في حين قتل سائق ومترجم اختطفا معه.
 
وكانت قوات التحالف أعلنت عن قتل 40 من طالبان في اليومين الماضيين خلال معارك في إقليم قندهار جنوب أفغانستان.
 
وحسب قائد شرطة الولاية قتل 35 مسلحا واعتقل 10 وصودرت أسلحة وذخائر في معارك بمنطقة شاه والي كوت, حيث وقع أيضا تفجير انتحاري لم يود إلا بصاحبه. كما قتل خمسة آخرون من طالبان -بينهم قائد إقليمي- وجرح أربعة في معركة أخرى بمنطقة زهاري بإقليم قندهار.
 
قادة عسكريون
وفي سياق متصل ذكرت تقارير صحفية أن قوات الجيش الحكومي الأفغاني وقوات التحالف أصبحت تستهدف عناصر طالبان التي قامت باختطاف 23 كوريا جنوبيا في يوليو/تموز.
 
وأشارت إلى أنها تمكنت منذ إطلاق سراح المختطفين في سبتمبر/أيلول من قتل نحو خمسة من كبار القادة العسكريين للحركة بإقليم غزني.
 
وبالمقابل اعترفت وزارة الدفاع الأفغانية بتزايد عنف طالبان هذه السنة التي كانت الأعنف منذ 2001 -وقتل فيها ما بين 6000 و10000 شخص حسب أرقام أفغانية وغربية.
 
وعزت الوزارة زيادة هجمات الحركة إلى رغبتها في الثأر لبعض كبار قادتها, ودفعها بكل طاقتها لتحمل حلفاء أفغانستان على التخلي عنها.
المصدر : أسوشيتد برس