بوتين يوافق على تولي رئاسة الحكومة المقبلة

(FILES)-Picture taken 23 October 2007 shows Russian President Vladimir Putin (R) speaking with the first Vice Premier Dmitry Medvedev (L) at the all-Russian Congress of Municipal Entities in Moscow.
ميدفيديف (يسار) طلب من الرئيس الروسي تولي الحكومة المقبلة وبوتين وافق (الفرنسية)ميدفيديف (يسار) طلب من الرئيس الروسي تولي الحكومة المقبلة وبوتين وافق (الفرنسية)

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استعداده لتولي رئاسة الوزراء إذا فاز مرشح حزب روسيا الموحدة الحاكم في الانتخابات الرئاسية المقررة في مارس/ آذار المقبل.

 
وقال بوتين في مؤتمر للحزب "إذا منح الناخبون ثقتهم لديمتري ميدفيديف وانتخب رئيسا, فسأكون مستعدا لمواصلة عملي رئيسا للحكومة".
 

كما امتدح بوتين خليفته المرتقب للرئاسة قائلا "إننا نقيم علاقات ثقة مع ميدفيديف وإنه رجل أهل للثقة ومستقيم", وأضاف أنه يعتقد أن أولوياته في الحياة هي الدفاع عن الدولة والمواطنين.

 

وجاءت تصريحات الرئيس الروسي فيما أعلن حزبه رسميا اليوم ترشح ميدفيديف للرئاسة. وقال بوريس جريزلوف أحد قادة الحزب عقب إعلان نتائج اقتراع حزبي "أعلن ديمتري ميدفيديف مرشحا لحزب روسيا الموحدة في انتخابات الرئاسة".

أما ميدفيديف فوعد في المؤتمر بأنه سيعمل مع "فلاديمير بوتين على معالجة المهمات الأكثر صعوبة والأكثر شمولية", واعتبر أن بوتين "يبقى الرجل السياسي الأكثر شعبية" في روسيا.

 

فاعلية الفريق

وكان المرشح الرئاسي لحزب روسيا الموحدة طلب الأسبوع الماضي من بوتين تولي رئاسة الحكومة المقبلة بعد انتهاء ولايته الرئاسية.

 

تغطية خاصةتغطية خاصة

وقال ميدفيديف (42 عاما)  في إعلان رسمي بثه التلفزيون الروسي "من المهم الحفاظ على فاعلية الفريق، لذلك أرى من المهم لبلدنا إبقاء بوتين في منصب رئيس الوزراء، وهو منصب بالغ الأهمية في السلطة التنفيذية".

 
وأكد المرشح الرئاسي أن ترشحه مرتبط بالحاجة إلى مواصلة سياسات بوتين التي حققت احتراما أكبر لروسيا حول العالم.
 
وبإعلانه دعم ترشيح ميدفيديف لانتخابات الرئاسة, أنهى بوتين أشهرا من التوقعات بشأن خليفته المحتمل في الانتخابات المتوقع إجراؤها في الثاني من مارس/ آذار المقبل.
 
يذكر أن القانون الروسي لا يسمح لبوتين بتولي منصب الرئيس لثلاث ولايات متتالية.
المصدر : وكالات