25 مليون دولار مساعدات إنسانية أميركية لإقليم أوغادين

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية تقديم مساعدات إنسانية بقيمة 25 مليون دولار لإقليم أوغادين الإثيوبي، حيث شن الجيش الحكومي في الأسابيع الأخيرة حملة أمنية لملاحقة من يسميهم بالإرهابيين.
 
وقالت هانرييتا فور مديرة الإعانة الخارجية الأميركية إن واشنطن التزمت بتقديم 25 مليون دولار من الطعام والحبوب ومؤن أخرى هي الآن في طريقها إلى أوغادين.
 
ويلاحق الجيش الإثيوبي مسلحي "جبهة تحرير أوغادين" التي شنت هجوما على مشروع نفطي صيني في المنطقة في أبريل/نيسان الماضي أوقع 77 قتيلا، بينهم صينيون, وتتهمها السلطات بالضلوع في حملات تفجير وقتل.
 
واضطر الوضع الأمني المتدهور عددا من اللاجئين للفرار إلى الصومال, وقالوا إن السلطات فرضت حظرا على التجارة, بما فيها تجارة الأغذية، ولم تعد تدخل المنطقة إلا كميات قليلة من السلع.
 
وتقول منظمات حقوق الإنسان إن الحملة الأمنية الإثيوبية تسببت في خروق لحقوق الإنسان, ودعت لجنةُ تقصي حقائق أممية إلى تحقيق مستقل.
 
وعرفت أوغادين –وهي منطقة بحجم بريطانيا تقريبا وظل الصومال يطالب بها طويلا- بفقرها الشديد, لكن اكتشاف الغاز والبترول أحيا الآمال في انتعاش الإقليم, بيد أنه أجج الصراع عليه كذلك.
المصدر : الفرنسية