ألمانيا تتهم أردنيا بتشكيل خلية إرهابية بالسودان

الأمن الألماني يعتقل اثنين من أعضاء الخلية قبل شهرين (الفرنسية-أرشيف)

وجهت ألمانيا اليوم إلى مواطن أردني تهمة الاشتراك في تشكيل ما وصف بمجموعة إرهابية في السودان على صلة بتنظيم القاعدة.

وذكر مكتب المدعي الاتحادي أن مدّعين ألمانا وجهوا إلى رجل أردني يبلغ من العمر 33 عاما تهمة تنظيم تمويل وتجنيد مجموعة تهدف لتدريب أفراد في السودان لشن "حرب عصابات".

وأشار مكتب الادعاء في كارلسروهه في بيان إلى أن "هدف هذه المجموعة فتح جبهة جديدة ضد الصليبيين في السودان وشن حرب مقدسة دعا إليها أسامة بن لادن".

وأفادت وكالة رويترز للأنباء أن المتهم الأردني الذي أشير إليه باسم (ثائر.أ) جرى ترحيله في وقت سابق من السويد، وكان يعمل مع المغربي (رضوان اه) الذي وجه إليه مكتب الادعاء في مايو/أيار اتهاما رسميا بدعم الشبكة الدولية للقاعدة وتنظيم القاعدة بالعراق.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مدعين ألمان قولهم إن مهمة الأردني ثائر كانت تتمثل بتأمين المال وتحويله إلى الخلية المشتبه فيها، وكذلك العمل على تزويدها بعناصر جديدة.

وقال المدعون إن الخلية اكتشفت في يوليو/تموز الماضي، وتضم في عضويتها أربعة أفراد حوكم في حينها اثنان منهم أحدهما ألماني والآخر يحمل الجنسية المغربية.

وكانت السلطات السويدية قد رحلت ثائر في أبريل/نيسان تنفيذا لطلب اعتقال أوروبي أصدرته السلطات الألمانية، في إطار تحقيق خاص بمجموعة من "الإرهابيين" المشتبه فيهم تعمل في ألمانيا.
المصدر : وكالات