مقتل خمسة كولومبيين على يد متمردين يساريين

معتقلون من القوات الثورية في كولمبيا(الفرنسية)
قتل متمردون يساريون كولومبيون خمسة مدنيين من بينهم اثنان من القادة المحليين بعد أن جروهم من منازلهم في قريتي السدرو والبوبليتو في إقليم أنتيكويا الواقع شمالي البلاد أثناء احتفالات العام الجديد.
 
وأفاد ممثل حاكم الولاية أن مجموعة المتمردين تنتمي على ما يبدو إلى الجبهة 36 من القوات الثورية مضيفا أن السلطات باشرت تحقيقا لتحديد دوافع القتل.
 
وتطالب القوات الثورية في كولومبيا -التي بدأت عام 1960 سعيًا لإقامة دولة اشتراكية- بمبادلة 62 رهينة لديها بمقاتلي المتمردين المسجونين كخطوة لإنهاء الصراع.
 
وقد بدأت عناصر هذا الجيش في التضاؤل تدريجيا لتصل إلى نحو 12000 بسبب حملة الملاحقة الواسعة التي تشنها ضدها قوات الرئيس ألفارو أوريبي المدعومة من قبل الولايات المتحدة الأميركية.
 
وأعاد الرئيس الكولومبي في الآونة الأخيرة جهودا للدخول في مفاوضات مع المقاتلين للإفراج عن الرهائن الذين يحتجزونهم، ومن بينهم ثلاثة مقاولين عسكريين أميركيين يحتجزهم المتمردون منذ 2003.
المصدر : وكالات