رئيس وزراء تايلند المخلوع ينفي صلته بتفجيرات بانكوك

محاولات لإسعاف جريحة أصيبت بتفجيرات بانكوك (رويترز-أرشيف)
نفى رئيس وزراء تايلند المخلوع تاكسين شناواترا تلميحات من الجيش ورئيس الوزراء المعين بأن له صلة بتفجيرات القنابل التي وقعت في بانكوك عشية العام الجديد، والتي قتل فيها ثلاثة أشخاص وأصيب 38 آخرون.

وقال تاكسين في رسالة بعث بها لوسائل الإعلام في منفاه في بكين بعد عزله في انقلاب يوم 19/9 الماضي "أقسم أنني لم أفكر على الإطلاق في إيذاء أو تدمير سعادة الشعب التايلندي أو تشويه مصداقية البلاد لأي أهداف سياسية"، واتهم الحكومة التي عينها الجيش بالقفز إلى نتائج، وتوجيه اللوم إلى جماعات فقدت السلطة السياسية.

وأوضح أن اتصالاته داخل جهاز الشرطة تشير إلى أن التفجيرات من عمل من وصفهم بأنهم انفصاليون إسلاميون من أقصى الجنوب وندد بشدة بالجماعة التي وقفت وراء التفجيرات.

يذكر أن أكثر من ألف وثمانمائة شخص قتلوا في تفجيرات شهدتها الأقاليم الجنوبية الثلاثة في تايلند في السنوات الثلاث الأخيرة.

المصدر : وكالات