خلاف بشأن المكاتب يرجئ تشكيل حكومة جديدة بكينشاسا

كابيلا عين رئيس وزراء ينتظر إفراغ المكاتب الحكومية لتشكيل حكومته (الفرنسية-أرشيف)
أرجأ رئيس الوزراء الجديد في الكونغو الديمقراطية تشكيل حكومته لكون مسؤولي الحكومة الانتقالية المنتهية ولايتها مازالوا يشغلون المكاتب الحكومية.

وكان من المقرر أن يبدأ رئيس الوزراء أنطوان جيزينجا -الذي اختاره الرئيس المنتخب جوزيف كابيلا- مقابلة المرشحين لتولي الوزارات الثلاثاء.

وقال جودفرويد مايوبو -المتحدث باسم جيزينجا- إن "المشكلة هي أن الأماكن مشغولة حاليا". وأضاف "لا يمكن أن يستقبل رئيس الوزراء الناس في مسكنه الخاص، أو يجري مشاورات في مثل هذا الوضع".

وأكد مايوبو أن طاقم العاملين والمستشارين لأربعة من نواب الرئيس في الحكومة الانتقالية ما زالوا يشغلون المكاتب المخصصة لرئيس الوزراء وطاقمه.

وصرح فيدل بابالا -وهو من كبار مساعدي جان بيير بيمبا، نائب الرئيس السابق، الذي خسر أمام كابيلا- بأن الخلاف ليس سوى سوء فهم. وقال "لا يوجد صراع، نحن ننتظر وصولهم فحسب، تلك مكاتب حكومية وسنتركها للدولة، لكن لا يمكن أن نتركها دون حراسة".

وأجريت انتخابات برلمانية في يوليو/تموز، وأخرى رئاسية في أكتوبر/تشرين الأول، أسفرت عن فوز كابيلا بالرئاسة من جديد.

وأصبح كابيلا أول رئيس منتخب في الكونغو الديمقراطية منذ أربعين عاما، وانتهت بذلك رسميا فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات قادتها حكومة تقاسم للسلطة شكلت عقب الحرب الأهلية التي دارت منذ عام 1998 إلى عام 2003.

المصدر : رويترز