كوريا الشمالية تساعد إيران في تفجير نووي تحت الأرض

صورة بالأقمار الاصطناعية لموقع التفجير النووي الكوري الشمالي (الفرنسية-أرشيف)

قال مسؤول أوروبي في شؤون الدفاع إن كوريا الشمالية تساعد إيران في تنفيذ تفجير نووي تحت الأرض كذلك الذي قامت به في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
 
ونقلت صحيفة ذي ديلي تلغراف البريطانية عن المسؤول الذي لم تذكر هويته قوله إن كوريا الشمالية استضافت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي فريق خبراء إيرانيين ليدرسوا آثار التجربة النووية التي أجرتها, وتحضير تجربة إيرانية مماثلة "ربما نهاية العام الحالي", بعد أن انتقل التعاون بين البلدين من الأسلحة التقليدية إلى الأسلحة النووية.
 
ويخشى المسؤولون العسكريون الغربيون أن يساعد تفوق كوريا الشمالية التقني إيران في تسريع برنامجها النووي العسكري.
 
وبدأت تلوح بوادر هذا التوجه, إذ شهد مطلع العام الحالي نشاطا غير مسبوق لمنشآت إيران النووية, حسب المسؤول الأوروبي "ما يؤشر على أن الإيرانيين يعملون جاهدين لتحضير تجربة نووية خاصة بهم", على الأرجح في منطقة جبلية حيث يصعب على الأقمار الاصطناعة رصدها, شجعهم في ذلك عدم فرض أية عقوبات على كوريا الشمالية بعد تجربتها.
 
وتختلف التقديرات الغربية بشأن الوقت اللازم لإيران لإجراء تفجير نووي, لكنه يعتقد أنها تستطيع في ظل التعاون مع كوريا الشمالية تفجير قنبلة نووية صغيرة بقوة نصف كيلوطن في غضون 12 شهرا.
المصدر : ديلي تلغراف