تجدد الاشتباكات بين الحكومة التشادية والمتمردين

-


اشتبكت قوات حكومية مع متمردين معارضين لحكم الرئيس التشادي إدريس ديبي شرقي البلاد.

 

وأكد المتحدث باسم المتمردين عبد الله عبد الكريم وقوع الاشتباكات وأضاف أن قوة مؤلفة من أكثر من ألفي مقاتل بقيادة شقيقه محمد نور -الذي يقود جناحا عسكريا للجبهة المتحدة من أجل التغيير الديمقراطي- قاموا بتحرك في منطقة جيوريدا شرقي تشاد المجاورة للسودان.

 

وشدد المتحدث على أن "الهدف هو التحرك صوب نجامينا"، مشيرا إلى أن العاصمة التشادية تقع على بعد نحو 700 كيلومتر غرب موقع المواجهات الحالية.

 

ومن جهتهم قال مسؤولون عسكريون حكوميون في تشاد إن القوات الحكومية اشتبكت مع متمردين معارضين للرئيس ديبي. وتحدث الضباط عن سيطرة القوات الحكومية على الوضع. ولم يعط أي من الجانبين تفصيلات بشأن القتلى والجرحى.

 

وشن متمردو الجبهة المتحدة من أجل التغيير الديمقراطي هجوما على نجامينا في أبريل/نيسان الماضي قتل فيه مئات الأشخاص وذلك قبل ثلاثة أسابيع فقط من انتخابات أسفرت عن فوز ديبي بفترة رئاسة جديدة لمدة خمس سنوات.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة