باكستان تكشف دورها بإحباط هجمات على طائرات ببريطانيا

epa/epa00792377 Passengers go through their bags as they wait in line at a security check point at Dulles International Airport in Dulles, Virginia Thursday 10 August 2006. Security was heightened at airports nationwide this morning after the announcement that a plot to bomb airliners had been foiled.  EPA
 
قالت باكستان إن حملة اعتقالات على أراضيها الأسبوع الماضي كانت وراء حملة مماثلة في بريطانيا يوم أمس سمحت بإحباط مخطط لتفجير عدد من الطائرات في رحلاتها بين بريطانيا والولايات المتحدة.
 
وقال مسؤولون باكستانيون إن الأمن اعتقل سبعة أشخاص بينهم على الأقل بريطانيان من أصل باكستاني -أحدهما يدعى رشيد رؤوف-, قدموا معلومات حيوية عن خطط الهجمات التي "كانوا على علم تام بها", وهي معلومات قال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إنه شاكر لها وأبلغ الرئيس برويز مشرف بشكل رسمي امتنان بريطانيا.
 

علاقة القاعدة
وفي تطور جديد قالت الخارجية الباكستانية إن هناك إشارات على صلة القاعدة في أفغانستان بالموضوع, وهو ما رجحه أيضا المسؤولون الأميركيون.
 
ونقلت صحيفة غارديان من جهتها عن مصدر حكومي بريطاني قوله إن التقاط رسالة وصلت من باكستان أعطت إشارة للمنفذين ببدء الهجوم, كان وراء التوقيفات.
 
تجميد الأرصدة
وكشف بنك بريطانيا أسماء 19 من بين 24 شخصا جميعهم بريطانيو الجنسية ومن شرق لندن أوقفهم الأمن, عمر أصغرهم 17 عاما, مقررا تجميد حساباتهم, فيما يجري التحقيق بعمليات مالية قامت بها مؤسسة خيرية إسلامية ببريطانيا مع عدد من الفروع بمدينتي كراتشي وبيشاور بباكستان.
 
واستأنفت الرحلات قصيرة المدى بمطار هيثرو بعد حالة فوضى أعقبت إحباط المخطط الذي دفع بريطانيا إلى تعزيز الأمن, بما فيها منع حمل حقائب اليد والأجهزة التي تعمل بالكهرباء أو البطاريات على متن الطائرات, ووضع الضروريات من أدوية ووثائق سفر بأكياس بلاستيك شفافة، ومصادرة كل أنواع السوائل على متن الرحلات إلى الولايات المتحدة.
 
كما قرر الاتحاد الأوروبي عقد اجتماع الأسبوع المقبل تحتضنه فنلندا لخبراء أمن الطيران, على أن يدرس عقد اجتماع آخر للوزراء والمسؤولين عن الأمن الداخلي.
 

تأهب أميركي
وبالولايات المتحدة حيث رفع التأهب الأمني إلى أقصى درجاته لم يستبعد وزير الأمن الداخلي مايكل شيرتوف تورط القاعدة, فالمخططون حسب قوله "جمعوا بالفعل كل ما يحتاجونه من عناصر وكانوا بالمرحلة النهائية من الإعداد قبل الانتقال إلى التنفيذ", موضحا أن التفجيرات وقت لها بشكل متزامن وبعدة طائرات مثل طريقة هجمات سبتمبر/أيلول 2001.
 
وقال مسؤول استخبارات أميركي إن السلطات تعتقد أن المخطط يشمل استعمال متفجرات سائلة معقدة ستصطحب على متن الطائرة مع احتمال إخفاء أكثر من مقداح بطارية للتفجير بمنبهات وأجهزة كمبيوتر محمول وآلات حاسبة.
 
وقد اعتبر الرئيس جورج بوش أن المخطط يؤكد أن بلاده ما زالت في حالة حرب مع من أسماهم "فاشيين إسلاميين". وأضاف "من الخطأ الاعتقاد بأنه لا توجد تهديدات للولايات المتحدة".
المصدر : وكالات

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة