عشرات القتلى في اشتباكات شمال سريلانكا

دبابة سريلانكية متجهة إلى بلدة موتور شمال البلاد
حيث يدور جانب من القتال (الأوروبية)

اندلعت اشتباكات عنيفة في شمال شرق سريلانكا بعدما شنت القوات الحكومية عملية عسكرية كبيرة ضد متمردي التاميل في منطقة كانتالاي.
 
وقال متمردو نمور التاميل إن أكثر من 50 مدنيا قتلوا وجرح نحو 200 آخرين جراء القصف العنيف على المناطق الخاضعة لسيطرتهم، في محاولة للتحكم بأحد السدود الرئيسية التي تزود المنطقة بالمياه.
 
وجاءت الاشتباكات التي قال متمردو التاميل إنها تخاض على جبهتين رغم قبول التمرد -الساعي لوطن قومي بشبه جزيرة جفنا- فتح بوابة سد مافيلارو, بطلب من الوسيط النرويجي بعدما حرمت 15 ألف عائلة تعيش في الجوار من الماء لمدة 19 يوما.
 
وأدى إغلاق السد يوم العشرين من الشهر الماضي إلى معارك سقط فيها نحو 450 شخصا، في أسوأ تجدد للقتال منذ توقيع هدنة هشة بين الطرفين عام 2002 بوساطة نرويجية, ما يعني نصف العدد الإجمالي للقتلى منذ بداية العام.

ولقي خمسة أشخاص -بينهم طبيب وممرضتان- حتفهم أمس في انفجار لغم على الطريق استهدف سيارة إسعاف شمالي سريلانكا ليلة أمس. وحملت الحكومة نمور التاميل مسؤولية الانفجار، خاصة أنه وقع في أراض يسيطرون عليها.
المصدر : وكالات