عـاجـل: مراسل الجزيرة: القضاء الإسرائيلي يحدد 17 مارس المقبل موعدا لأولى جلسات محاكمة نتنياهو في قضايا فساد

رايس تدعو إيران للرد على المقترحات الدولية قبل أغسطس

رايس وبيكت أكدتا ضرورة استجابة إيران للضغوط الدولية (الفرنسية)

قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس في مؤتمر صحفي مع نظيرتها البريطانية مارغريت بيكيت في واشنطن, إن الوقت قد حان كي ترد الحكومة الإيرانية على المقترحات الدولية بشأن برنامجها النووي.
 
وطالبت رايس إيران بسرعة تقديم جوابها على الرغم من إصرار الحكومة الإيرانية على تقديمه في أغسطس/آب المقبل كما قال كبير المفاوضيين الإيرانيين علي لاريجاني في هذا الشأن.
 
وتجتمع رايس وبيكيت ونظراؤهما من الصين وروسيا وفرنسا وألمانيا الأربعاء المقبل في باريس للاتفاق على إستراتيجية للتعامل مع إيران، على الرغم من أنهم قد لا يحصلون على رد قاطع بشأن ما إن كانت طهران ستقبل شروط التفاوض.
 
وسيحضر المفاوضات لاريجاني والممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا. ويعقد هذا الاجتماع قبل قمة مجموعة الثماني التي ستقام نهاية الأسبوع المقبل في روسيا.

من جهته أعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك أن الولايات المتحدة تعتبر مهلة الأسابيع الستة الممنوحة لإيران من أجل درس عرض الدول الكبرى قبل قمة الثماني "كافية تماما". وهذه المهلة هي الفترة الممتدة بين تقديم سولانا العرض لإيران في السادس من الشهر الماضي وانعقاد قمة مجموعة الثماني.
 
وذكر ماكورماك أن على الإيرانيين أن يقدموا ردا على عرض التفاوض وليس على اتفاق نهائي. وقال إن واشنطن لا تنوي أن تترك طهران تكسب الوقت لتواصل أبحاثها النووية.
 
من جانبها قالت المتحدثة باسم سولانا إن منسق السياسة الخارجية الأوروبية سيمارس ضغوطا الثلاثاء للحصول على رد من طهران بأسرع وقت على عرض الدول الكبرى بتجميد تخصيب اليورانيوم.
 
وفي روما دعت الحكومة الإيطالية إيران إلى قبول مقترح التعاون الذي تقدمت به القوى الست الكبرى, وذلك خلال محادثات أجراها رئيس الوزراء الإيطالي رومانو برودي مع علي لاريجاني بحضور وزير الخارجية الإيطالي ماسيمو داليما.
المصدر : وكالات