مقتل خمسة من التاميل ومدني بحوادث متفرقة بسريلانكا

قال متمردو التاميل إن أحد قادتهم الكبار وثلاثة مسلحين آخرين قتلوا في انفجار اليوم بشمال غرب سريلانكا.

وقال موقع تابع للمتمردين على الإنترنت إن القائد ماهيتهي قتل في انفجار لغم زرعه الجيش السريلانكي في منطقة المنار التابعة للمتمردين والتي تبعد 220 كم عن العاصمة كولمبو.

لكن المتحدث باسم الجيش نفى تورط القوات الحكومية في هذا الحادث، وأكد أن عناصر الجيش لم يدخلوا المناطق الخاضعة للمتمردين منذ عام 2002 حيث وقع الجانبان اتفاقا بينهما لوقف إطلاق النار.

وفي حادث آخر قالت الحكومة إن رجلا مسلحا اقتحم حافلة ركاب وقتل أحد عناصر التاميل، كما تسبب في قتل طفل في العاشرة من عمره شمال شرق البلاد.

كما أصيب شخص آخر بجروح خطيرة بقذيفة مورتر أطلقت في منطقة تبعد 230 كم شمال شرق كولمبو، واتهمت الحكومة متمردي التاميل بالوقوف وراء هذه الحادثة.

ويهدد التزايد الملحوظ في حجم التوتر بين الجانبين بانهيار الهدنة الهشة بينهما.

يذكر أن متمردي التاميل يخوضون قتالا شرسا مع القوات الحكومية منذ عام 1983 طلبا لحصولهم على حكم ذاتي، وقد قتل في هذه الحرب أكثر من 65 ألف شخص قبل أن يتوصل الجانبان إلى اتفاق هدنة عام 2002.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة