شعبية بوش تشهد المزيد من التراجع

r_U.S. President George W. Bush waves to participants after making remarks at an event honoring the Preserve

أظهر استطلاع جديد أجرته صحيفة يو إس أي توداي ومعهد غالوب أن شعبية الرئيس الأميركي جورج بوش شهدت المزيد من التراجع لتصل إلى أدنى مستوى لها منذ أن أصبح رئيسا للولايات المتحدة عام 2001.

ويكشف الاستطلاع الذي شمل 1013 شابا أن شعبية بوش تراجعت إلى 31%، وهو أقل معدل في استطلاعات الرأي ويمثل انخفاضا بنسبة ثلاث نقاط في المئة خلال أسبوع واحد.

ويظهر الاستطلاع أن 52% من المحافظين و68% من الجمهوريين يوافقون على أداء بوش، وهي أقل نسبة تأييد من الجانبين وسط حالة من عدم الارتياح بين المواطنين بسبب الحرب في العراق وارتفاع أسعار البنزين.

كما ساهمت الآثار المستمرة والناجمة عن رد الفعل الأولي السيئ لإدارة بوش لكارثة الإعصار كاترينا، في النيل من شعبية الرئيس الأميركي.

ويبدو أن هذه النتائج يمكن أن تنعكس سلبا على فرص حزبه الجمهوري في تحقيق نتائج جيدة في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

المصدر : رويترز