بوينر زعيما للأغلبية الجمهورية في النواب الأميركي

توم ديلاي الزعيم السابق للجمهوريين في مجلس النواب خرج بفضيحة (الفرنسية-أرشيف)
انتخب النائب الجمهوري جون بوينر من ولاية أوهايو زعيما للأغلبية في مجلس النواب الذي هزته فضيحة لحقت بزعيم الأغلبية السابق توم ديلاي من ولاية تكساس.
 
وكان روي بلنت نائب زعيم الأغلبية السابق متقدما في السباق على ما يبدو استنادا إلى قائمة طويلة من التعهدات المعلنة لكن بوينر ألحق هزيمة بمنافسيه  النائب بلنت والنائب جون شاديغ من أريزونا في اقتراع سري للنواب الجمهوريين.
 
وحصل بوينر على 122 صوتا وبلنت على 109 أصوات. وانسحب شاديغ بعد خسارته في أول اقتراع.
 
وأحدث انتخاب بوينر هزة في زعامة مجلس النواب حيث صوت الجمهوريون بعدم الثقة في بلنت القائم بأعمال زعيم الاغلبية وهو حليف مقرب من ديلاي.
 
لكن بلنت سيحتفظ بموقعه في الزعامة الجمهورية في مجلس النواب حيث سيستمر كعضو فعال في الأغلبية مسؤول عن التأكد من تمرير القوانين التي يساندها الجمهوريون في مجلس النواب.
 
وأصبح بلنت قائما بأعمال زعيم الأغلبية في سبتمبر/ أيلول الماضي بعد إجبار ديلاي على الاستقالة بمقتضى القواعد التي يخضع لها الأعضاء الجمهوريون في مجلس النواب بعدما وجه إليه الاتهام بارتكاب جرائم متعلقة بحملة الانتخابات في تكساس.
المصدر : رويترز