سجن سبعة إندونيسيين بتهمة قتل أميركيين

محاكمة المتهمين أعاقت تحسن العلاقات بين واشنطن وجاكرتا (رويترز-أرشيف)
أدانت محكمة إندونيسية سبعة أشخاص بتهمة قتل أميركيين اثنين وإندونيسي قبل أربعة أعوام, بإقليم بابوا المضطرب.
 
وحكم على زعيم المجموعة أنطونيوس وامانغ بالسجن مدى الحياة, فيما أدين الستة الآخرون بالسجن مددا تتراوح بين 18 شهرا وسبع سنوات. وقال رئيس المحكمة إن واوانغ "اقترف انتهاكا واسعا لحقوق الإنسان بسبب مهاجمة مدنيين".
 
واتهم السبعة وهم من سكان إقليم بابوا ويزعم أنهم من الانفصاليين بنصب كمين لقافلة عام 2002 بالقرب من أكبر منجم للذهب في العالم تديره شركة "فريبوت" الأميركية للتعدين.
 
وقتل المدرسان الأميركيان ريكي لي سباير (44 عاما) وليون بورجون (71 عاما) اللذان كانا يعملان بمدرسة تابعة للشركة بالرصاص في ذلك الكمين.
 
وتميزت المحاكمة بالحساسية السياسية كونها تشكل عقبة أمام تحسين العلاقات السياسية والعسكرية بين واشنطن وجاكرتا بسبب مزاعم أن جنود الجيش الإندونيسي هم الذين نصبوا الكمين.
المصدر : وكالات