صحف تابعة للجيش الأميركي تطالب باستقالة رمسفيلد


الصحف الأميركية حملت رمسفيلد مسؤولية الفشل في العراق (رويترز-أرشيف)
تستعد أربع صحف تابعة للجيش الأميركي للمطالبة باستقالة وزير الدفاع دونالد رمسفيلد عشية الانتخابات النصفية المقررة في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

جاء ذلك في افتتاحية بعنوان "حان وقت رحيل رمسفيلد" نشرت الجمعة على الموقع الإلكتروني لشبكة أن بي سي نيوز، ومن المقرر أن تنشرها الاثنين صحف "آرمي تايمز" و"أير فورس تايمز" و"نايفي تايمز" و"مارين كورب تايمز".

وخاطبت الصحف الرئيس جورج بوش الذي جدد ثقته برمسفيلد الأسبوع الماضي، مؤكدة له أنها لا تحاول التأثير في الانتخابات.

وذكرت أنه "مهما تكن هوية الفائز في الانتخابات النصفية، فقد حان الوقت سيدي الرئيس لمواجهة الحقيقة الصعبة: على رمسفيلد الرحيل".

وجاء في المقال أن "رمسفيلد فقد مصداقيته لدى القيادة الموحدة للقوات الأميركية في العراق ولدى القوات والكونغرس والجمهور العريض".

وأضاف أن إستراتيجيته أخفقت وقدرته على القيادة مشكوك فيها، ورغم أن رمسفيلد يتحمل مسؤولية الفشل في العراق فإن القوات هي التي تتحمل الوزر الأكبر من هذا الفشل.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة