إسرائيل ترجئ الحكم على أسرى حزب الله إلى الخميس

صورة أسرى حزب الله في المحكمة الإسرائيلية اليوم

أسرى حزب الله لدى إسرائيل يطعنون في محاكمتهم بتهم جنائية (الجزيرة نت-أرشيف)

أرجأت المحكمة المركزية الإسرائيلية في مدينة الناصرة إصدار حكمها على ثلاثة أسرى من حزب الله اللبناني، إلى الخميس المقبل.

يذكر أن الأشخاص الثلاثة أسروا خلال الحرب الإسرائيلية على لبنان التي اندلعت يوم 12 يوليو/تموز الماضي وتواصلت على مدى 33 يوما.

ويقول محامو الدفاع إنه يعتبرون محاكمة الأسرى الثلاثة غير شرعية ومخالفة للقانون الدولي، ويطالبون بمعاملة موكليهم بصفتهم أسرى حرب كما ينص على ذلك القانون الدولي الإنساني وخاصة اتفاقية جنيف الثالثة.

وقد طعن الأسرى الثلاثة -وهم محمد عبد الحميد سرور (20 عاما) من عيتا الشعب وحسين علي سليمان (22 عاما) من بيروت وماهر حسن حوراني (30 عاما) من بلدة يعطر- مرارا في شرعية مقاضاتهم بتهم جنائية، وأكدوا أنهم أسرى حرب بموجب القوانين الدولية.

وفي تصريح للجزيرة قال أحد الأسرى الثلاثة إنه لا يعترف بشرعية المحاكمة التي تجرى له على خلفية تهم ذات طبيعة جنائية.

وتتهم السلطات القضائية الإسرائيلية الأسرى الثلاثة بالانتماء إلى منظمة "إرهابية" وبالمشاركة في تدريبات عسكرية ممنوعة في لبنان وإيران، وعمل عسكري يهدف لخطف وقتل جنود إسرائيليين.

المصدر : الجزيرة