وزيرة نرويجية تعتذر عن دعوتها لمقاطعة السلع الإسرائيلية

كريستين هالفورسين في سوق للخضار والفواكه
اعتذرت وزيرة المالية النرويجية كريستين هالفورسين الجمعة عن تصريحات أيدت فيها مقاطعة السلع الإسرائيلية تضامنا مع الشعب الفلسطيني.
 
وصرحت للإذاعة العامة "كوزيرة للمالية يجب ألا أتحدث عن سياسة لا تدعمها الأغلبية في الحكومة، لأنه من الواضح جدا أن هذا يؤدي إلى إرباك في السياسة الخارجية الرسمية للحكومة".
 
وذكرت في حديثها أنها قدمت اعتذارها لوزير الخارجية ورئيس الوزراء وغيرهم من الزملاء في الحكومة "واعتذر الآن علنا".
 
ونفت وزارة الخارجية النرويجية أي مقاطعة من الحكومة للسلع الإسرائيلية واضطرت إلى توجيه رسالة في هذا الشأن إلى السفارة الإسرائيلية في أوسلو، التي احتجت على تصريحات وزيرة المالية.
 
وكانت النرويج استضافت أول محادثات سلام بين إسرائيل والفلسطينيين في التسعينيات أدت إلى التوصل عام 1993 إلى اتفاقات أوسلو التي لم تعد سارية.
وتتعارض المقاطعة مع السياسة الرسمية لحكومة الائتلاف.
 
وكانت هالفورسين قالت في مقابلة مع صحيفة "داغبلات" الخميس، إن الحزب الاشتراكي اليساري عضو في الحكومة الائتلافية وأنها تدعم مقاطعة حزبها للسلع الإسرائيلية.
المصدر : الفرنسية