انتخاب مرشح يمين الوسط رئيسا للبرتغال

معارضون لكافاكو سيلفا (66 عاما) وصفوا فوزه بأنه انقلاب دستوري(الفرنسية)

أفادت النتائج الأولية الرسمية للانتخابات الرئاسية في البرتغال بحصول رئيس الوزراء السابق إنيبال كافاكو سيلفا على نسبة 50.89% من أصوات الناخبين، بعد فرز نحو 93% من مكاتب التصويت.
 
واعترف زعيم الحزب الاشتراكي ماريو سواريس أحد المرشحين في تلك الانتخابات بفوز كافاكو سيلفا, مهنئا منافسه الذي وجه له انتقادات حادة خلال الحملة الانتخابية.
 
استطلاعات
ويأتي الإعلان عن النتائج الأولية بعد أن أظهرت نتائج استطلاعات للرأي فوز كافاكو سيلفا في الانتخابات الرئاسية من بين ستة مرشحين.
 
وذكرت شبكة (SIC) التلفيزيونية المستقلة أن كافاكو سيلفا (يمين الوسط) حصل على مابين 50.4% و54.6% من أصوات الناخبين, فيما أعلنت شبكة (RTB1) العامة حصوله على نسبة 56.1% من الأصوات.
 
وأوضحت شبكة (SIC) حصول مرشح الحزب الاشتراكي ونائب رئيس الجمعية الوطنية مانويل إليغري على ما بين 17.7% و21.5% من الأصوات, وبحسب (RTB1) فقد حصل على نسبة 18.5%.
 
واستندت تلك المؤشرات لاستطلاعات أجريت لدى خروج الناخبين من مراكز الاقتراع وشملت عشرات الآلاف من الناخبين.
 
وكان نحو تسعة ملايين ناخب توجهوا في وقت مبكر من صباح أمس لصناديق الاقتراع لاختيار رئيس جديد للبلاد.
 
ووصف وزير بالحكومة الاشتراكية الحالية في وقت سابق التوقع بفوز كافاكو سيلفا الذي كان رئيسا للوزارء من عام 1985 وحتى 1995، بأنه بمثابة "انقلاب دستوري" لأنه سيتجاوز صلاحياته القانونية في حال انتخابه.
 
وسيصبح كافاكو سيلفا أول رئيس للبرتغال ينتمي ليمين الوسط، منذ ثورة 1974 التي أسست نظاما ديمقراطيا بالبلاد.
المصدر : وكالات