جيش الكونغو يهدد بنزع سلاح متمردي الرب بالقوة

قوات جيش الرب الأوغندية المتمردة ترفض إلقاء السلاح (الفرنسية)
قال جيش جمهورية الكونغو الديمقراطية إنه سينزع بالقوة سلاح 400 متمرد أوغندي عبروا الحدود إلى شمال شرق البلاد، ويرفضون إلقاء سلاحهم.
 
ونقلت رويترز عن القائد العسكري الإقليمي الجنرال باديري بوليندا قوله إنه سيضطر إلى نزع سلاح متمردي جيش الرب للمقاومة من أجل منع آلاف الجنود الأوغنديين من عبور الحدود إلى الكونغو لتعقبهم.
 
وأضاف أنه زار المتمردين المدججين بالسلاح الأحد, ووجد أن لديهم مدافع آلية ثقيلة ومعدات اتصال متطورة. جاء ذلك بعد أن نفت الحكومة الكونغولية في بادئ الأمر أي معرفة لها بوجود متمردين على أراضيها.
 
وقال الجنرال بوليندا إن ما لايقل عن عشرة آلاف جندي أوغندي عبروا الحدود في السودان, وإذا "لم ننزع سلاح المتمردين فإن الأوغنديين سيأتون لتعقبهم". وتسمح اتفاقية أبرمت عام 2002 مع الخرطوم, للقوات الأوغندية بملاحقة المتمردين لمسافة مائة كيلومتر داخل السودان.


من جانبها قالت الأمم المتحدة إن قوات حفظ السلام التابعة لها تفقدت بلدة آبا الواقعة على الحدود الشمالية الشرقية النائية للكونغو مع أوغندا والسودان، وقالت إنها تأكدت من وجود 300 شخص على الأقل من متمردي جيش الرب للمقاومة يرفضون إلقاء سلاحهم.
المصدر : رويترز