روسيا قلقة من خطط الناتو لإعادة تسليح جورجيا

أعربت روسيا عن قلقها من قرار الحكومة التشيكية تزويد جورجيا بالأسلحة، وأكدت أن ذلك يمثل دليلا آخر على قيام دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) بإعادة تسليح الجمهورية السوفياتية السابقة.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن شحنات الأسلحة تتدفق على جورجيا بالتوازي مع الزيادة المضطردة في الإنفاق العسكري لهذا البلد، مشيرة إلى أن ذلك "يغذي شهية" تبليسي لاستخدام القوة ضد الأقاليم الانفصالية في أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية تمهيدا لضمها إليها.

وحذرت الوزارة من أنه إضافة إلى زعزعة الأوضاع في منطقة القوقاز، فإن هذه الأسلحة قد تقع في أيدي من سمتهم بالإرهابيين الدوليين ومن ثم يتم نشرها في كافة أرجاء المنطقة.

وكانت الحكومة التشيكية أقرت نهاية الشهر الماضي التبرع بذخيرة فائضة عن حاجتها تبلغ قيمتها نحو 20 ألف دولار إلى جورجيا، مشيرة إلى أن شركة تشيكية تختارها الولايات المتحدة ستقوم بشحن هذه الذخيرة.

يشار إلى أن العلاقات الروسية الجورجية تشهد توترا متصاعدا بسبب مزاعم موسكو بأن تبليسي تسمح بمرور المقاتلين الشيشان



ومن تسميهم الإرهابيين الدوليين عبر أراضيها واتهامات تبليسي لموسكو بالتدخل في شؤونها الداخلية.

المصدر : أسوشيتد برس