باكستان تبني جدارا أمنيا على حدودها مع أفغانستان

الوجود العسكري الباكستاني على الحدود مع أفغانستان لم يكن كافيا لمنع التسلل (الفرنسية-أرشيف) 
أعلنت باكستان أنها تعتزم بناء جدار أمني على حدودها مع أفغانستان لمنع تنقل مقاتلين من طالبان في الاتجاهين والحد من نشاطات تهريب المخدرات.
 
جاءت هذه المبادرة من الرئيس الباكستاني برويز مشرف خلال لقائه مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس في نيويورك على هامش القمة العالمية لرؤساء الدول التي ستبدأ الأربعاء في الأمم المتحدة بمناسبة الاحتفال بالذكرى الستين لتأسيسها.
 
وقال وزير الخارجية الباكستاني خورشيد قاصوري الذي يرافق مشرف في زيارته نيويورك للصحفيين "إن الرئيس أبلغ السيدة رايس أنه على استعداد لبناء حاجز على طول بعض المناطق حيث عمليات التسلل أكثر سهولة".
 
وأضاف أن الرئيس مشرف سئم من الاتهامات المستمرة بأن بلاده لا تفعل ما فيه الكفاية لمراقبة حدودها مع أفغانستان وفي محاربة الإرهاب، في إشارة إلى اتهامات من الحكومة الأفغانية وفي محالة لتحسين صورة باكستان قبل اجتماع الرئيس الباكستاني مع الرئيس الأميركي جورج بوش الثلاثاء.
 
ولم تعلق وزيرة الخارجية الأميركية على المبادرة الباكستانية التي جاءت ضمن مبادرات أخرى سابقة كان آخرها قرار ترحيل طلاب المدارس الدينية من غير الباكستانيين.
 
ولم يعرف حتى الآن الشكل الذي سيكون عليه الجدار الأمني وما إن كان إسمنتيا أم من الأسلاك الشائكة.


المصدر : وكالات