معارض لشرودر يحث الناخبين على معاقبته

المناظرة بين شرودر وميركل رفعت أسهمه بالاستطلاعات أكثر مما فعل أداؤه الاقتصادي (الفرنسية- أرشيف)
حث زعيم حزب معارض للمستشار الألماني غيرهارد شرودر اليوم الناخبين الألمان على معاقبة الأخير بسبب الركود في اقتصاد البلاد، مشددا على أن إصلاحات السوق الحرة تضمن عدم انهيار نظام الرفاه الألماني المتداعي.

وأعلن غويدو فيستفيله زعيم حزب الأحرار الديمقراطيين المتحالف مع الحزب الديمقراطي المسيحي بزعامة أنجيلا ميركل أمام مؤتمر لحزبه اليوم الأحد أن بإمكان ائتلاف ليمين الوسط انتشال الاقتصاد الألماني من حالة الركود التي رفعت معدل البطالة إلى 11%.

ورفض فيستفيله مزاعم شرودر بأن اليسار وحده قادر على حماية دولة الرفاه في ألمانيا من ضغوط العولمة.

وأوضح الزعيم المذكور "إذا استمر انهيار الاقتصاد فإن الفقراء سيعانون قبل الأغنياء"، مشيرا الى أن البطالة تهدد التناغم الاجتماعي "وليس التعديلات الديمقراطية للحكومة".

تقدم شرودر
يشار إلى أن استطلاعات الرأي تعطي تقدما للحزب الديمقراطي الاجتماعي بزعامة شرودر، وتشير إلى أن خصومه من التحالف المحافظ قد لا يتمكنون من الحصول على الأغلبية في الانتخابات المقبلة.

ويرجح المراقبون أن الارتفاع في شعبية شرودر مرده نجاحه في المناظرة التي جرت قبل أيام بينه وبين منافسته أنجيلا ميركل.

وشدد ويستفيله على أن حزبه سيدعم تعزيز الواردات عبر الاقتطاعات الضريبية وشن حملة على بعض الضوابط الحكومية وبينها تحرير القيود المفروضة على ساعات دوام المحلات التجارية.

المصدر : أسوشيتد برس