مقتل العشرات بتحطم طائرة بوينغ في بيرو

أقارب الركاب يستفسرون عن مصير ذويهم (الفرنسية)

قال رئيس بيرو أليخاندرو توليدو إن مابين 60 و70 شخصا لقوا حتفهم بتحطم طائرة تابعة لشركة خطوط "تانز" الحكومية قرب مدينة لوكالبا على بعد 500 كيلومتر شمال شرق العاصمة ليما.

وعلى الصعيد ذاته نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن وزير النقل خوسيه أورتيس أن الطائرة وهي من طراز بوينغ 737-200 كانت تقل 100 شخص على الأقل وهم 92 راكبا وثمانية من أفراد الطاقم.
 
وأظهر سجل من كانوا على متن الطائرة البيروفية أن بينهم 11 أجنبيا سبعة أميركيين وأسترالي واحد وإسبانية واحدة وإيطاليان. ومن الأميركيين أربعة من عائلة واحدة.
 
من جهتها ذكرت وكالة رويترز نقلا عن أحد ضباط الشرطة أنه تم انتشال 20 جثة حتى الآن, بينما تم إنقاذ 20 آخرين أصيبوا بجروح.
 
وقال متحدث باسم شركة طيران (تانز) الحكومية إن الطائرة هبطت اضطراريا وسط إحدى غابات الأمازون في وسط البلاد، وعلى بعد بضعة كيلومترات من ممر مطار بلدة بوكالبا أثناء وصولها قادمة من العاصمة ليما.
 
وقال أحد عمال المطافي إن الطائرة هبطت اضطراريا دون إنزال عجلاتها, فيما أوضح مسؤول في برج المراقبة بالمطار أن عاصفة هبت على المنطقة عند اقتراب الطائرة من المطار.
المصدر : وكالات