سيناتور جمهوري يشبه حرب العراق بفيتنام

بدأ الأميركيون يخشون أن يتحول العراق إلى مقبرة جديدة لجنودهم (الفرنسية)
قال السيناتور الجمهوري تشاك هاغل إنه كلما بقيت الولايات المتحدة متورطة في العراق, بدا الوضع كأنه حرب فيتنام أخرى.
 
وأضاف العضو البارز في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ المرشح الرئاسي المحتمل في انتخابات 2008 "ما أعتقد أن البيت الأبيض لم يفهمه بعد وكذلك بعض من رفاقي هو أن السد تحطم بشأن هذه السياسة الخاصة بالعراق.
 
وقال هاغل الذي حارب في فيتنام إن حرب العراق زادت من زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط وإن على البيت الأبيض إيجاد إستراتيجية للخروج منها. 
 
وجاءت تصريحات هاغل عضو مجلس الشيوخ عن ولاية نبراسكا في مقابلة مع شبكة ABC التلفزيونية تزامنت مع مسعى جديد من الرئيس جورج بوش لمواجهة استياء عام بشأن التدخل الأميركي في العراق ودعوات لتحديد موعد للانسحاب.
 
من جهته رفض البيت الأبيض تصريحات هاغل وقال إنه من الضروري أن تكمل الولايات المتحدة مهمتها في العراق.
 
وأوضح ترنت دافي المتحدث باسم البيت الأبيض في كروفورد بتكساس إن الرئيس يعرف أن عراقا حرا وديمقراطيا سيساعد في تحول منطقة خطيرة ويضع أساسا للسلام لأطفالنا وأحفادنا".
 
وقال إن "سياساتنا في الماضي سمحت فقط للشرق الأوسط بأن يصبح أرضا خصبة لتوليد الإرهاب. والمغادرة الآن لن تساعد أحدا باستثناء القتلة الإرهابيين الذين لا يدخرون جهدا لاستهداف الأبرياء".
المصدر : وكالات