عـاجـل: اللجنة الدولية للصليب الأحمر: ساهمنا في الإفراج عن 10 معتقلين من القوات الأمنية الأفغانية لدى حركة طالبان

المستشار الألماني يعارض تلويح بوش بالقوة ضد إيران

برنامج التخصيب وضع إيران في بؤرة التهديد الأميركي بعمل عسكري ضدها (الفرنسية)

رفض المستشار الألماني غيرهارد شرودر بحزم استخدام القوة ضد إيران لإجبارها على التخلي عن نشاطات تخصيب اليورانيوم.
 
جاء ذلك بعد ساعات معدودة من تلويح الرئيس الأميركي جورج بوش باستخدام الخيار العسكري ضد إيران إذا لم توقف دورة الوقود النووي.
 
وفي رد واضح وصريح على موقف بوش قال المستشار الألماني أمام تجمع انتخابي بمسقط رأسه في هانوفر "أعزائي في أوروبا والولايات المتحدة، دعونا نتوصل إلى موقف تفاوضي قوي، ولكن دعونا نضع الخيار العسكري خارج الطاولة، فقد رأينا كيف فشل هذا الخيار في السابق".
 
شرودر كان واضحا في رفض استخدام القوة ضد إيران (الفرنسية)
وفي مقابلة ننشرتها اليوم الأحد صحيفة "بيلد أم سونتاغ" الألمانية اعتبر شرودر في تصريحات أخرى أن "الخيار العسكري خطير جدا ولذلك بإمكاني أن أستثني بشكل أكيد أن تشارك فيه أي حكومة ألمانية أترأسها".
 
وكان الرئيس الأميركي صرح للتلفزيون الحكومي الإسرائيلي بأن "كل الخيارات مطروحة على الطاولة" في التعامل مع إيران, وإن كان "استعمال القوة الخيار الأخير لأي رئيس لتأمين بلاده.. كما فعلت واشنطن في السنوات الأخيرة" في إشارة إلى اجتياح العراق.
  
غير أن الرئيس الأميركي أكد الرغبة في إنهاء الملف بالعمل الدبلوماسي، قائلا إن الخطوة القادمة يجب أن تكون نقله إلى مجلس الأمن, مع تشكيكه في نجاح المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي ممثلا في فرنسا وبريطانيا وألمانيا.
 
باب المفاوضات
وكان وزير خارجية فرنسا فيليب دوست بلازي قال إن باب المفاوضات ما زال مفتوحا مع إيران خاصة مع الطرف الأوروبي بشرط تعليق نشاطاتها النووية.
 
وأشار بلازي على هامش لقاء في جنيف مع مسؤولين أمميين للنظر في كيفية مساعدة أفريقيا، إلى أن الأوروبيين ينتظرون التقرير الذي طلبته الوكالة الدولية للطاقة الذرية من مديرها محمد البرادعي بعد ثلاثة أسابيع ليقرروا ما يجب فعله.
 
وكانت إيران قد استأنفت العمل في منشأة أصفهان النووية ضمن خطوات تنتهي بتخصيب اليورانيوم لاستخدامه في برامج توليد الطاقة السلمية.

وجدد رئيس الجمهورية الإسلامية الأسبق ورئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني، تمسك طهران بقرار استئناف دورة الوقود النووي قائلا إنه لا رجعة عنه ووصف قرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنه كان مدهشا وعجيبا وقاسيا في الوقت نفسه.
المصدر : وكالات