واشنطن تتفاوض مع دول إسلامية لتسليمها معتقلي غوانتانامو

الولايات المتحدة شددت على ضرورة التأكد من أن المعتقلين لن يشكلوا خطرا بسبب نشاطاتهم السابقة (رويترز-أرشيف)

تجري الولايات المتحدة الأميريكية مفاوضات مع عدة دول إسلامية لتسليمها رعايا معتقلين في قاعدة غوانتانامو الأميركية في كوبا، على غرار الاتفاق مع أفغانستان حسب ما أفادت به الخارجية الأميركية.

وقال المتحدث باسم الوزارة آدم إيرلي إن الإدارة الرئيس بوش تدرس كيفية إبرام اتفاقات مع حوالي عشر دول، لنقل رعاياها المعتقلين في غوانتانامو إليها من بينها السعودية والبحرين ومصر والكويت والمغرب.

وقد أبرمت الولايات المتحدة في إطار عمليات النقل هذه، اتفاقا مع أفغانستان لنقل مواطنيها المعتقلين في غوانتانامو تدريجيا.

وأعرب إيرلي عن أمله في أن يكون الاتفاق الذي أبرم مع كابل نموذجا لدول أخرى، لافتا إلى ضرورة التأكد من أن هؤلاء السجناء سيعاملون على أنهم لا يمثلون أي تهديد للأسرة الدولية نظرا لنشاطاتهم السابقة، وكذلك التأكد من أنهم سيلقون معاملة إنسانية مطابقة للأعراف الدولية.

يُذكر أن عدد المعتقلين في غوانتانامو يبلغ نحو 510 من 36 جنسية بينهم حوالي 100 سعودي و100 أفغاني.

المصدر : الفرنسية