واشنطن تؤكد تلقيها مذكرة إخلاء القاعدة الأوزبكية

REUTERS /Tech. Sgt. Rich Elliot, of the 416th Air Expeditionary Group, guards a shipment of Afghan election ballots in Karshi-Khanabad Air Base in Uzbekistan in this 2004 U.S. military handout file photo. Uzbekistan has told the United States to

أكدت وزارة الخارجية الأميركية أن أوزبكستان أبلغت الولايات المتحدة رسميا أنها ألغت حقها في استخدام قاعدة كارشي خان آباد الجوية التي تشكل مركزا للعمليات الأميركية في أفغانستان.

وذكرت المتحدثة باسم الوزارة نانسي بيك مساء السبت ليلة الأحد أن السفارة الأميركية في طشقند تلقت مذكرة دبلوماسية من الحكومة الأوزبكستانية نهاية الأسبوع الماضي" تلغي الاتفاق حول استخدامها القاعدة كي-2″.

وأضافت أنه "اتفاق ثنائي بين بلدين يتمتعان بالسيادة ينص على أن كلا من الطرفين يملك حق إنهائه", مؤكدة أنها لا تستطيع تقديم أي تفاصيل أخرى.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع غلين فلود قد أكد النبأ مشيرا إلى أن البنتاغون يعمل مع وزارة الخارجية لتقييم "الإشعار لنعرف بالضبط ماذا يعني".

وقالت صحيفة واشنطن بوست إن أوزبكستان أمهلت الولايات المتحدة 180 يوما لنقل طائراتها وأفرادها ومعداتها، مضيفة أن واشنطن تتوقع أن تمضي طشقند في تنفيذ إشعار الطرد.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الخطوة من جانب أوزبكستان ستسبب مشكلات لوجستية لعمليات الولايات المتحدة في أفغانستان.

واعتبرت واشنطن قواعدها في أوزبكستان وقرغيزستان حيوية للعمليات في أفغانستان، بيد أن الوجود الأميركي في آسيا الوسطى سبب توترات مع روسيا والصين التي انضمت أوائل الشهر الجاري

إلى دول آسيا الوسطى الخمس التي كانت تابعة للاتحاد السوفياتي السابق في مطالبة الولايات المتحدة بتحديد مهلة لمغادرة القواعد.

المصدر : وكالات

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة