بيونغ يانغ تستأنف إنشاء مفاعلين نووين

ذكرت صحيفة يابانية  أن كوريا الشمالية استأنفت العمل في مفاعلين نووين كانت قد علقت العمل فيهما بموجب اتفاق مع الولايات المتحدة عام 1994.
 
وقالت صحيفة نيهون كيزاي شيمبون نقلا عن مصادر حكومية أميركية ومصادر أخرى لم تكشف عنها إن بيونغ يانغ استأنفت بناء مفاعل قوته 50 ميغاوات في يونجبيون ومفاعل قوته 200 ميغاوات في ثايشون شمالي العاصمة.
 
وأضافت الصحيفة أن كوريا الشمالية أبلغت الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة بطريقة غير مباشرة أنها ستستأنف أعمال البناء.
 
وكان الاتفاق الذي وقع بين واشنطن وبيونغ يانغ قبل أكثر من عقد ينص على أن توقف كوريا الشمالية العمل في مفاعلات البولتونيوم مقابل الحصول على مساعدات مالية ومساعدات في مجال الطاقة تشمل إنشاء مفاعلين يعملان بالماء الخفيف وهو الاتفاق الذي انهار عام 2002 بعد أن اتهمت الولايات المتحدة كوريا الشمالية بامتلاك برنامج سري لتخصيب اليورانيوم.
 
استئناف المحادثات
من جهة أخرى أعلن مسؤول كوري شمالي أنه يتوقع لقاء مسؤولين أميركيين خلال زيارته للولايات المتحدة لمناقشة مسألة العودة للمحادثات النووية المتوقفة.
 
ومن المتوقع أن يشارك المسؤول بوزارة الخارجية ري جن في اجتماع اللجنة الوطنية الخاصة بالسياسة الخارجية الأميركية بنيويورك.
 
وقالت وكالة أنباء يونهاب إن المسؤول الكوري الشمالي أشار إلى أن موقف بلاده ما زال يركز على معرفة مبررات العودة للمحادثات النووية, نافيا في الوقت ذاته أنباء عن عودة بلاده للمفاوضات بحلول شهر يوليو/تموز القادم.
 
من جانبه نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماك كورماك إجراء أي ترتيب للقاء بين ري وبين مسؤولين ببلاده لكنه أشار إلى أنهم جميها سيكونون في قاعة مشتركة خلال وقائع المؤتمر.
المصدر : وكالات

المزيد من سلاح نووي
الأكثر قراءة