عشرات القتلى والجرحى بانفجار في مزار صوفي بباكستان

AFP - Pakistani Muslim devotees grieve over dead bodies following a bomb blast at a shrine on the outskirts of Islamabad, 27 May 2005. A suicide bomber blew himself up in the middle

تضاربت التصريحات حول حصيلة قتلى الانفجار الذي استهدف مزارا صوفيا في العاصمة الباكستانية إسلام آباد اليوم، ففي حين قالت الشرطة إن 18 شخصا قتلوا وأصيب عشرات آخرون، نقل مراسل الجزيرة في إسلام آباد عن شهود عيان تأكيدهم أن نحو 30 شخصا قتلوا، وأن نحو مائة آخرين أصيبوا بجروح جراء الانفجار.

وأفاد المراسل أن الانفجار وقع في اليوم الأول لبدء احتفالات الطائقة الشيعية بباكستان، بعد أن كان السنة قد أنهوا أربعة أيام من الاحتفالات في ذات الموقع، مشيرا إلى أن معظم القتلى من  الشيعة.

ونقلت وكالات الأنباء عن أحد شهود العيان قوله إن رجلا وصل إلى المزار وقام بتفجير نفسه، ويأتي الانفجار بعد إصدار علماء الدين السنة والشيعة لفتوى تحرم الاقتتال الطائفي بين المسلمين.

وقال مدير الشرطة في إسلام آباد محمود طارق إن المعلومات الأولية تشير إلى أن الانفجار ناجم عن عملية انتحارية، متوقعا زيادة عدد القتلى، ووقع الانفجار في منطقة يوجد بها عدد من المؤسسات الحكومية ومقار السفارات الأجنبية خاصة السفارتين الأميركية والبريطانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات