المتمردون الماويون يعلنون فشل جهود السلام جنوب الهند

أعلن زعماء التمرد الماويون في جنوب الهند أنهم تخلوا عن الجهود المبذولة لإحلال السلام، وأنحوا باللائمة على الشرطة المحلية في تصاعد أعمال العنف منذ انهيار الهدنة مع السلطة قبل ثلاثة أشهر.

وكانت مفاوضات السلام بين المتمردين الماويين وحكومة ولاية أندرا براديش الهندية قد انهارت في يناير/كانون الثاني الماضي بعد مقتل 12 متمردا في اشتباكات مع الشرطة.

ووضع المتمردون شروطا إضافية لاستئناف المفاوضات بينها وقف هجمات الشرطة ضدهم وإقصاء أربعة من ضباط الشرطة المحليين الذين يتهمونهم بالمبادرة بإطلاق النار والإجهاز على المتمردين الأسرى.

وأعلن المتحدث باسم المتمردين فارفارا راو وقف المفاوضات مع الحكومة "بسبب فشلها في إشاعة السلام بالمناطق الريفية"، واتهم حكومة الولاية بالتراجع عن تعهدها بحل النزاع المتواصل بين الطرفين منذ ثلاثة عقود.

من جهتها وصفت حكومة أندرا براديش قرار المتمردين بالمخيب للآمال واتهمتمهم بقطع قنوات التواصل. وكانت الحكومة قد أعلنت أنها ستتعامل مع طلبات المتمردين الماويين إذا ما ألقوا أسلحتهم وانخرطوا في الحياة العامة، وهو ما رفضه المتمردون.

المصدر : رويترز

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة