فنزويلا تستضيف قمة مصغرة لبحث الإرهاب والفقر

شافيز يواصل دوره النشط في الساحة الدولية (رويترز-أرشيف)

يعقد الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز ونظيراه البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا والكولومبي ألفارو أوريبي ورئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو في وقت لاحق اليوم، قمة مصغرة في بلدة بورتو أورداز جنوب شرق العاصمة كراكاس.

وتهدف القمة إلى إقامة تكتل سياسي وتجاري بين هذه البلدان، وصياغة موقف موحد حول بعض الملفات الساخنة مثل مكافحة الإرهاب وتخفيف الفقر.

كما ستتصدر ملفات مكافحة تهريب المخدرات وتأمين المناطق الحدودية واتخاذ موقف مشترك من المتمردين الكولومبيين أعمال القمة.

وقد استبق متمردو القوات المسلحة الثورية الكولومبية القمة بإصدار بيان يعارض الإرهاب، ويدعو حكومات البرازيل وفنزويلا وإسبانيا للمساهمة بإحلال السلام في كولومبيا.

ويقوم ثاباتيرو بأول زيارة رسمية لفنزويلا كجزء من سياسته الرامية للانخراط بشكل أكثر في الشؤون الأميركية الجنوبية. وقال مسؤولون إن العديد من الاتفاقات النفطية والاقتصادية بين الشركات الإسبانية والفنزويلية ستبرم أثناء هذه الزيارة.

وعلى هامش القمة أيضا أكد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا أنه معجب بالرئيس الفنزويلي وسيلتقي به في وقت لاحق اليوم. تجدر الإشارة إلى أن مارادونا عبر عن قلقه مرارا من الفقر والمشاكل الاجتماعية في أميركا اللاتينية.

المصدر : أسوشيتد برس