المحكمة العليا تمنع الموسوي من الاتصال بمعتقلي القاعدة

زكريا الموسوي (أرشيف)
رفضت المحكمة الأميركية العليا استئنافا تقدم به زكريا الموسوي المشتبه بضلوعه في هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 للاتصال بأعضاء من تنظيم القاعدة محتجزين في الولايات المتحدة.
 
ولم تقدم المحكمة أي أسباب لقرارها. ويمهد هذا القرار الطريق أمام مواصلة نظر القضية أمام قاض اتحادي في الإسكندرية بولاية فرجينيا.
 
وأشارت وزارة العدل الأميركية إلى أن السماح لموسوي ومحاميه بالاتصال بالمعتقلين قد يعرض أمن الولايات المتحدة للخطر.
 
وقال الموسوي إن العديد من كبار أعضاء القاعدة المعتقلين لدى الولايات المتحدة يمكن أن يثبتوا أنه لم يشارك في مخطط الهجوم على برجي مركز التجارة العالمي.
 
وكانت محكمة الاستئناف التي أيدت المحكمة العليا قرارها قضت بأن على ممثلي الدفاع الاعتماد على الملخصات التي أعدتها الحكومة الأميركية للإفادات المستقاة من عمليات استجواب معتقلي القاعدة، بدلا من الاستجواب المباشر.
 
وكان ممثلو الدفاع يريدون استجواب خالد شيخ محمد المتهم بأنه العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر ومصطفى أحمد الهوساوي المتهم بأنه أحد ممولي الهجمات ورمزي بن الشيبة المشتبه بقيامه بتنسيق الهجمات.
 
وألقي القبض على موسوي وهو مواطن فرنسي من أصل مغربي بناء على اتهامات تتعلق بمخالفات لقوانين الهجرة قبل الهجمات. وقال إنه ليس ضالعا في الهجمات لكنه اعترف بأنه عضو في تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن.
المصدر : وكالات