جنتي يتهم الأوروبيين بالخداع في المفاوضات النووية

جنتي يشدد على إنهاء المفاوضات النووية العام المقبل (رويترز-أرشيف)
وصف رئيس مجلس صيانة الدستور الإيراني آية الله أحمد جنتي الأوروبيين بـ"الخداع" بشأن المفاوضات حول برنامج بلاده النووي.
 
وأضاف  جنتي في خطبة صلاة الجمعة بثها التليفزيون الرسمي أن قرار منح الحوافز لإيران يدخل ضمن "الوعود الكاذبة" التي اعتاد عليها الأوروبيون, مؤكدا ضرورة إنهاء المفاوضات العام المقبل حسب التقويم الإيراني الذي يبدأ يوم الاثنين القادم.
 
وأكد أن الولايات المتحدة تضغط على الأوروبيين في حين أنهم لا يعترضون على ذلك على حد قوله, مضيفا أنهم لا يرغبون في امتلاك طهران للتكنولوجيا النووية وأنهم "يختلقون أعذارا مثل نحن خائفون من مستقبل التكنولوجيا ويجب أن نشعر بالثقة".
 
يذكر أن بريطانيا وفرنسا وألمانيا تجري مفاوضات مع طهران في محاولة منها للحصول على "ضمانات موضوعية" بأنها لن تستخدم برنامجها النووي في صنع أسلحة نووية مقابل منحها حوافز تجارية وأمنية وتكنولوجية.
 
ودأبت الولايات المتحدة على اتهام إيران باستخدام برنامجها كستار لتطوير أسلحة نووية وهددت برفع ملفها إلى مجلس الأمن لفرض عقوبات عليها.
المصدر : الفرنسية