مشاجرة بالبرلمان الإندونيسي خلال مناقشة رفع أسعار الوقود

البرلمان الإندونيسي شهد العديد من المظاهرات المعارضة للسياسات الحكومية (الفرنسية-أرشيف)

اضطر رئيس مجلس النواب الإندونيسي غونغ لاكسونو لتقديم اعتذاره لبلاده بسبب المشاجرة التي وقعت بين العشرات من أعضاء المجلس خلال مناقشتهم قرار الدولة برفع أسعار الوقود.

وقالت صحيفة "جاكرتا بوست" إن عشرات النواب شاركوا في المشاجرة، واصفة إياهم بأنهم لا يتسمون بالنضج، موضحة أن المشاجرة استمرت دقائق عدة.

وأوضح لاكسونو الذي حاول أحد النواب خلال الجلسة أن يضربه بمطرقته التي تستخدم عادة للدعوة إلى الصمت، أن اللهجة تصاعدت داخل البرلمان بعد أن عرض للتصويت الإجراءات التي يجب اتخذاها لمواجهة زيادة أسعار الوقود التي قررتها الحكومة.

ثم قطعت الجلسة البرلمانية عندما قام أنصار للرئيسة السابقة ميغاواتي سوكارنوبوتري غاضبون بمهاجمة منصة رئيس المجلس.

وكانت الحكومة الإندونيسية قررت نهاية الشهر الماضي زيادة أسعار الوقود بنسبة تتراوح بين 22% و47,5% حسب نوع المحروقات مما أثار مظاهرات عفوية في الأرخبيل.

المصدر : الفرنسية