عـاجـل: مايك بنس: الاتفاق مع تركيا يقضي بوقف كل العمليات العسكرية في شمالي سوريا

حرب الإرهاب والمخدرات تتصدر محطة رايس الأفغانية

رايس ستعود بعد كابل إلى إسلام آباد لاستكمال محادثات بدأتها أمس (رويترز-أرشيف)

بدأت وزير الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس زيارتها الأولى إلى أفغانستان اليوم حيث شكرت القوات الأميركية لدورها في إنهاء سنوات من الحرب قبل أن تعقد محادثات مع كبار المسؤولين الأفغان بشان الديمقراطية ومحاربة الإرهاب وتجارة المخدرات.

 

وتفقدت رايس مقر قيادة القوات المشتركة في العاصمة حيث صافحت ضباط القيادة وشكرتهم على دورهم في حفظ الأمن في البلاد.

 

وفي مؤتمر صحفي مشترك أعلن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي أن اللجنة الانتخابية الأفغانية اقترحت تنظيم الانتخابات البرلمانية في أفغانستان في سبتمبر/أيلول المقبل.

 

ورغم وصف قائد أركان الجيش الأميركي ريتشارد مايرز الوضع الأمني بأفغانستان بـ "الجيد جدا" فإن التحالف الدولي ما زال يتعرض لهجمات متفرقة تشنها بقايا نظام طالبان وكذا مقاتلو القاعدة كان آخرها أمس عندما قتل جندي أميركي وجرح أربعة في انفجار لغم قرب قاعدة عسكرية أميركية في شينداند قرب الحدود الإيرانية.
 
المخدرات
واحتل موضوع المخدرات محادثات رايس مع الحكومة الأفغانية التي تواجه تزايدا مطردا لزراعة الخشخاش الذي تضاعف منتوجه ثلاث مرات العام الماضي.
 
وقد خصصت واشنطن مؤخرا 780 مليون دولار لمحاربة زراعة الخشخاش الذي حول أفغانستان إلى المنتج الرئيس للهرويين في العالم بـ 90%.
 
وقد رفضت الحكومة الأفغانية مقترح واشنطن بالقضاء على زراعته برشه جوا على أساس أنه يشكل مصدر القوت الرئيس لجزء كبير من السكان وفضلت بدل ذلك تشجيع زراعات بديلة.
 
وستعود رايس إلى باكستان مساء اليوم لتلتقي مجددا نظيرها الباكستاني خورشيد قصوري والرئيس برويز مشرف ومنها إلى محطاتها المتبقية من جولتها التي تشمل أيضا اليابان وكوريا الجنوبية والصين. 
المصدر : وكالات