القذافي يسعى لشراء أسلحة فرنسية وباريس ترحب

أليو ماري: القذافي تغير ولا شيء يمنع بيع أسلحة لليبيا (الفرنسية)
قالت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشيل أليو ماري إن الزعيم الليبي معمر القذافي أعرب عن رغبته في شراء أسلحة من فرنسا.
 
وأوضحت الوزيرة في حديث لإذاعة أوروبا-1 أن لا شيء يمنع باريس من بيع الأسلحة لطرابلس لاسيما بعد رفع حظر الأسلحة الأوروبي عنها في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، لكنها أكدت أن ذلك سيتم في إطار القوانين الفرنسية والدولية.
 
وأضافت أن "القذافي تغير" و"يرغب في المشاركة في نشاطات الأسرة الدولية، وربما شعر أيضا بأنه لا يستطيع التحرك بمفرده في أفريقيا".
 
وأكدت أليو ماري أن التعاون الدفاعي "ليس له معنى إلا في إطار تعاون أوسع"، ولفتت إلى ضرورة أن تجري باريس وطرابلس دراسة مشتركة للمواضيع ذات الاهتمام المشترك ولاسيما مكافحة التهريب والهجرة غير الشرعية والإرهاب.
 
واستأنفت فرنسا وليبيا تعاونهما في مجال الدفاع السبت خلال زيارة الوزيرة التي وقعت مع القادة الليبيين على اتفاق إطار يحدد علاقات الدفاع بين البلدين في المستقبل.
المصدر : وكالات