بوش وبوتين يبحثان الخلافات ويوقعان اتفاقا أمنيا

بوش يختتتم جولته الأوروبية ببحث مسألة الديمقراطية مع بوتين (الفرنسية)

وسط أجواء طغت عليها الانتقادات المتبادلة والخلافات بشأن عدة قضايا، يعقد اليوم الرئيسان الأميركي جورج بوش والروسي فلاديمير بوتين قمة بمدينة براتيسلافا بجمهورية سلوفاكيا.

تصريحات بوش قبل القمة تظهر أنه يريد إعطاء بوتين درسا في الديمقراطية -على حد تعبير بعض المراقبين- حيث أنه يريد تذكير نظيره الروسي بالمبادئ الأساسية للديمقراطية مثل دولة القانون واحترام حقوق الإنسان وحرية الصحافة.

ولم ينتظر بوتين لقاء بوش للرد على هذه التصريحات، فقد سارع في لقاءاته مع وسائل الإعلام السلوفاكية إلى إعلان رفضه التدخل في شؤون بلاده تحت ذريعة الديمقراطية.

قضية خلافية أخرى تفرض نفسها على جدول أعمال القمة وهي التعاون النووي الروسي مع إيران، وتأتي أهميتها في ظل تصاعد الضغوط والتهديدات الأميركية على طهران لدرجة أن بوش أكد خلال جولته الأوروبية أن جميع الخيارات مطروحة في التعامل مع هذه الأزمة.

الرئيس الروسي رفض التدخل الأميركي في شؤون بلاده (رويترز-أرشيف)
اتفاق أمني
لكن مع سعي البلدين لتجاوز مثل هذه الخلافات والحفاظ على أرضية تفاهم مشترك، يوقع الزعيمان اتفاقا أمنيا مشتركا لمواجهة ما وصفته المصادر الأميركية بخطر الإرهاب النووي.

وقال مسؤولون أميركيون إن الاتفاق يأتي لمواجهة القلق المتزايد من ضعف الإجراءات الأمنية بالمنشآت النووية الروسية مما قد يعرض بعض المواد للسرقة. وأوضحت المصادر أنه يلزم الجانبين تسريع خطة تحديث إجراءات تأمين المفاعلات الروسية، والعمل معا على تطوير خطة طوارئ لمواجهة أي هجوم مواد نووية أو إشعاعية.

وتكثفت اتصالات الجانبين حتى مساء أمس للتوصل لصياغة نهائية للاتفاق -بحسب صحيفة واشنطن بوست- الأميركية. ويسعى الطرفان أيضا لتطوير خطة لإقناع الدول الأخرى بالتخلي عن اليورانيوم عالي التخصيب بالمفاعلات البحثية لمنعها من تطوير وقود نووي يستخدم في صنع أسلحة.

كما تشمل الصيغة اتفاقا حول مراقبة صواريخ أرض جو, مما يلزم كلا منهما إبلاغ الآخر بمبيعات هذا النوع من الأسلحة.

وأكد مسؤول كبير بالإدارة الأميركية أن واشنطن تسعى للتأكيد خلال هذه القمة على إمكانية المضي قدما في تحسين علاقات البلدين بغض النظر عن الخلافات.

وتجري أعمال القمة وسط إجراءات أمنية مشددة يشارك فيها الآلاف من قوات الجيش والشرطة، بينما تقوم القوات الجوية بمراقبة مستمرة في أجواء براتيسلافا.

المصدر : وكالات