سول تشكك في حصول بيونغ يانغ على أسلحة نووية

صورة أرشيفية لمنشأة نووية في كوريا الشمالية (الفرنسية)


قال مسؤول كوري جنوبي إنه من السابق لأوانه الحكم بأن كوريا الشمالية أصبحت تشكل قوة نووية رغم ادعاءاتها بامتلاك أسلحة نووية.
 
وأوضح وزير الوحدة تشونغ دونغ إن بيونغ يانغ لم تجر تجارب نووية كما فعلت دول نووية أخرى مثل الهند وباكستان، وقال "أعتقد أنه من المبكر الحكم بأنها دولة نووية".
 
وأشار دونغ في حديث للبرلمان إلى أن المسؤولين الأميركيين لم يؤكدوا امتلاك كوريا الشمالية مثل هذه الأسلحة.
 
وقد أعلنت كوريا الشمالية لأول مرة الخميس الماضي أنها تمتلك أسلحة نووية من قبيل الحرص على "الدفاع عن النفس" ضد أي عمل عسكري أميركي.
 
وفي إطار سعيها لتجنب تفاقم الأزمة النووية أكدت الصين للولايات المتحدة أنها ستبذل قصارى جهدها لإعادة كوريا الشمالية إلى طاولة المحادثات المتعددة الأطراف بشأن برنامجها النووي.
 
ويأتي إعلان الصين الحليف الكبير لكوريا الشمالية عقب إعلان الأخيرة رفضها استئناف المحادثات المتعددة الأطراف بشأن برامجها النووية، إلا إذا وافقت الولايات المتحدة على إجراء مفاوضات ثنائية وهو ما ترفضه واشنطن.
 
وكانت الصين محور الجهود الدبلوماسية التي أتاحت عقد ثلاث جولات من المحادثات منذ اندلاع الأزمة في أكتوبر/تشرين الأول 2002 لم تتمخض عن أي نتائج.
 
وكان من المقرر عقد جولة رابعة في سبتمبر/أيلول المنصرم في بكين، إلا أن كوريا الشمالية رفضت المشاركة في المحادثات السداسية التي تشارك فيها الكوريتان والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا.
المصدر : وكالات