عـاجـل: مصادر للجزيرة: تشكيل لجنة سياسية وعسكرية بين السعودية والحوثيين لبحث وقف القتال والغارات الجوية

جنود أميركيون وكندي بين جرحى عنف قندهار

القوات الكندية تعمل تحت القيادة الأميركية بأفغانستان(الفرنسية -أرشيف)
قتل شخصان أحدهما جندي أفغاني وجرح آخر من القوات الكندية في هجوم انتحاري في جنوب أفغانستان.
 
ووقع الهجوم عندما فجر انتحاري نفسه قرب رتل عسكري تابع للقوات الدولية التي تقودها الولايات المتحدة, في مدينة قندهار بالجنوب.
 
وذكر جا مالانا المتحدث باسم وزارة الدفاع الكندية أن الجندي أصيب بجروح طفيفة في الهجوم الذي وقع قرب دورية آلية للقوات الكندية استهدفها التفجير، مشيرا إلى أنه انضم إلى وحدته بعد معالجته.
 
وقد قتل في التفجير الرجل الذي يشتبه أنه الانتحاري وأصيب شخصان آخران من المارة.
 
وكانت العمليات الانتحارية زادت في أفغانستان هذا العام، وقع عدد كبير منها في قندهار، المعقل السابق لحركة طالبان. وينتشر حوالي 150 جنديا كنديا في المدينة من أصل 900 جندي يخدمون في صفوف قوات التحالف في أفغانستان.
 
وفي تطور آخر أصيب خمسة جنود أميركيون وجندي أفغاني بجروح في حادث سقوط مروحيتين أميركيتين من طراز "تشينوك 47"، أشار بيان للجيش الأميركي إلى أن هاتين المروحتين استخدمتا في العمليات العسكرية.
 
وقال البيان إن الإصابات في صفوف طاقم المروحيتين ليست خطرة، وأضاف أن تحقيقا فتح للوقوف على أسباب سقوط المروحيتين. وقد أصيبت مروحية بأضرار كبيرة في الحادث الذي وقع شمالي قندهار.
 
وأكدت حركة طالبان في بيان لها أنها أسقطت المروحيتين خلال مواجهات مسلحة لمقاتلي الحركة شمالي مدينة قندهار.
 
وقال الناطق باسم طالبان قاري محمد إن الحركة أطلقت صواريخها على المروحيتين أثناء قيامهما بإنزال الجنود في منطقة بجنوب أفغانستان.
 
يشار إلى أن أربعة مروحيات من طراز تشينوك أسقطت في أفغانستان في الأشهر الستة الماضية، وأسفرت عن مقتل 56 شخصا معظمهم جنود أميركيون.
 
ويعتبر هذا العام الأكثر دموية بالنسبة للقوات الأميركية في أفغانستان منذ الإطاحة بحكم طالبان قبل أربعة أعوام، وكان أكثر من 1400 شخص قتلوا في العام الجاري بسبب أعمال العنف.
 
وأسفرت العمليات المسلحة بين القوات الأميركية وعناصر القاعدة وطالبان عن مقتل 60 جنديا أميركيا هذا العام, بينهم 17 لقوا مصرعهم في مقاطعة كونار شرقي أفغانستان في يونيو/حزيران الماضي إثر تعرض مروحيتهم لهجوم صاروخي على يد مقاتلي طالبان.
المصدر : وكالات