بكين تدعو واشنطن إلى العدول عن معاقبة شركات صينية

واشنطن تقول إن نورث أندستري كوربوريشن الصينية ساعدت إيران في برنامج الصواريخ(رويترز-أرشيف)
نددت الصين اليوم بقرار الولايات المتحدة فرض عقوبات على ست شركات صينية أقدمت على تزويد طهران بمعدات وتقنيات ذات استخدام عسكري.
 
وطلبت من واشنطن العودة عن هذا القرار الذي وصفته بالاعتباطي، وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان "إننا مستاؤون تماما ومعارضون بشدة لفرض الحكومة الأميركية عقوبات على شركات صينية".
 
وذكرت الخارجية في بيانها أن الحكومة الصينية اعتمدت باستمرار موقفا جديا ومسؤولا من مسألة منع انتشار أسلحة الدمار الشامل واتخذت سلسلة إجراءات فاعلة من أجل تعزيز مراقبة وإدارة الصادرات.
 
تأتي هذه التصريحات بعد يوم واحد من إعلان الخارجية الأميركية فرض عقوبات على ست شركات صينية وشركتين هنديتين وواحدة نمساوية "لأنها زودت طهران بمعدات وتكنولوجيا تستخدم لأغراض عسكرية".
 
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية آدم إيريلي إن هذه العقوبات دخلت حيز التطبيق يوم 23 ديسمبر/كانون الأول الجاري.
 
وأشار المتحدث إلى أن هذه العقوبات "تشكل أداة مهمة وفعالة لاحتواء جهود إيران الرامية إلى تطوير برامج صواريخ وأسلحة دمار شامل".
 
والشركات الصينية المشمولة بالقرار هي "تشاينيز إيروتكنولوجي إيمبورت آند إكسبورت كوربوريشن" و"نورث إندستري كوربوريشن" التي تصنع صواريخ نورينكو, ومجموعة "زيبو شيميت" الكيميائية ومجموعة "هونغدو أفييشن" الجوية ومجموعة "يونيون إنترناشونال إيكونوميك آند تكنيكال كوربوريشن ليمتد", وشركة "ليمت ميتالورجي آند مينرالز" للمناجم.
المصدر : وكالات