غريقان و20 مفقودا بانقلاب عبارة في بنغلاديش

التحميل الزائد للعبارة يؤدي لكوارث متكررة (الفرنسية)
أدى انقلاب عبارة تحمل 150 راكبا في خليج البنغال اليوم إلى غرق شخصين واعتبار 20 في عداد المفقودين.

وقالت الشرطة إن قوات خفر السواحل وقوارب الصيد تمكنت من إنقاذ نحو 130 شخصا، بعد أن غرقت العبارة المكتظة "مدينة " بعد ظهر أمس أثناء إبحارها إلى ميناء تشيتاجونغ في بنغلاديش من جزيرة قريبة.

وقد تم العثور على جثتي الغريقين وأحدهما طفل وانتشالهما من البحر, فيما عثر رجال الإنقاذ على العبارة الغارقة قرب الشاطئ صباح اليوم لكن لم يكن بداخلها جثث أخرى.

ووصفت الشرطة العبارة المنكوبة بأنها سفينة بضائع كبيرة غالبا ما تستخدم في نقل الناس بين جزيرة ساندويب وتشيتاجونغ. وأفادت مصادر بالشرطة أن معظم الركاب كانوا عائدين إلى تشيتاجونغ بعد الاحتفال بعيد الفطر مع أقاربهم بساندويب.

وتتكرر مثل تلك الحوادث في بنغلاديش، فمنذ عام 1977 قضى نحو ثلاثة آلاف شخص في 260 حادث غرق عبارات، وغالبا ما يكون السبب الرئيسي الحمولة الزائدة والعواصف بمواسم المطر.

وقد اتخذت الحكومة عام 2003 تدابير لمكافحة مشكلة الحمولة الزائدة في هذا البلد الذي يعبره 230 نهرا، وتنقل فيه ثلاثة آلاف عبارة يوميا نحو مائة ألف مواطن.
المصدر : رويترز