الرئيس الأوكراني متفائل باكتشاف المسؤولين عن تسميمه

يوتشينكو متفائل بالكشف عن ملابسات محاولة تسميمه (الفرنسية)
قال الرئيس الأوكراني فيكتور يوتشينكو إن تحقيقا سيكشف عن الأشخاص الذين خططوا لتسميمه خلال فترة الانتخابات الرئاسية التي جرت العام الماضي مرجحا أن يكون هؤلاء من الأوكرانيين.

واعتبر يوتشينكو في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) أن "الثورة البرتقالية" في بلاده وضعت مثالا جيدا يحتذي به لمن يقدرون الحرية، مؤكدا أن التحقيق سيكشف عمن حاولوا تسميمه.

ورغم أنه أشار إلى أن هناك أكثر من عشرة احتمالات للكيفية التي تمت بها عملية التسميم، فإنه قال إن المحققين توصلوا إلى معلومات جديدة عن خصائص ونوعية السم الذي أدى لتشويه وجهه العام الماضي نتيجة ما وصفه الأطباء بأنه تسميم مقصود بسم الدايوكسين.

وقال يوتشينكو المعروف بموالاته للغرب إن الثورة التي وضعته في المنصب منذ نحو عام مولها "الملايين" الذين قال إن بعضهم أتى إلى المقر الرئيسي لحزبه وقدموا مظاريف محشوة بالنقود.

وعن طموحاته الخارجية لأوكرانيا قال إنه يأمل بأن تكون بلاده قادرة على الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية بحلول نهاية العام مكررا رغبته في أن تنضم أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي في غضون ثلاثة أعوام.

وكان يوتشينكو هزم منافسه رئيس الوزراء فيكتور يانوكوفيتش في الانتخابات الرئاسة التي جرت في ديسمبر/ كانون الأول بعد أن قضت المحكمة العليا بإلغاء انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني بسبب عمليات تزوير شامل.

المصدر : وكالات