محادثات تمهيدية بشأن ملف بيونغ يانغ النووي

الجولة القادمة تبحث تنفيذ إعلان مبادئ بكين (الفرنسية-أرشيف)

تبدأ الأسبوع المقبل مشاورات مكثفة تمهيدا لجولة جديدة من المحادثات السداسية أوائل الشهر المقبل بشأن البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

وقال وزير خارجية كوريا الجنوبية بان كي مون إن ذلك يشمل اتصالات بين بلاده وروسيا والصين واليابان بشأن كيفية تنفيذ إعلان المبادئ المتفق عليه الشهر الماضي في بكين.

وأكد مون أن بلاده تفضل في هذا المجال قيام كريستوفر هيل مساعد وزيرة الخارجية الأميركية بزيارة لبيونغ يانغ، وأضاف أن القرار النهائي يعود لواشنطن.

وتركز الجولة القادمة على وضع مسودة خطة عمل تفصل ترتيب الإجراءات التي ستتخذ لتنفيذ تعهدات بيونغ يانغ بالتخلي عن برنامجها النووي مقابل مساعدات تقنية واقتصادية وعلاقات أوثق مع واشنطن وطوكيو.

وقد دعا زعيم الحزب الحاكم في سول مون هي سانغ لعقد قمة ثانية بين الرئيس الكوري الجنوبي روه مو هيون وزعيم كوريا الشمالية كيم يونغ إيل. وأشار في كلمة أمام البرلمان إلى ضرورة عقد القمة لدفع جهود تحقيق الاستقرار والسلام الدائم بشبه الجزيرة الكورية. وعقدت أول قمة كورية في بيونغ يانغ عام 2000.

من جهته أكد مستشار للرئيس الروسي فلاديمير بوتين التزام زعيم كوريا الشمالية بأي اتفاق يتم التوصل إليه في المحادثات السداسية. وعاد أمس بوتين إلى موسكو عقب زيارة لبيونع يانغ. من جهة أخرى يعتزم رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي القيام بثالث زيارة له إلى كوريا الشمالية.

المصدر : وكالات