مقتل سبعة في اصطدام سفينة إسرائيلية بقارب صيد ياباني

ذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية ويابانية اليوم أن سفينة إسرائيلية اصطدمت بقارب صيد ياباني، ما أدى إلى مقتل سبعة صيادين قبل أن تلوذ بالفرار.

وذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية ووكالة الأنباء اليابانية أن الحادث وقع قبل أربعة أيام قرب جزيرة هوكايدو شمال اليابان. وتفيد التقارير أن السفينة الإسرائيلية لاذت بالفرار من موقع الحادث دون أن تبلغ السلطات المختصة أو تحاول مساعدة الصيادين المصابين.

وصرح المتحدث باسم قوات خفر السواحل اليابانية أوسامو كون أن سلطات كوريا الجنوبية نقلت إلى سلطات التحقيق اليابانية أن السفينة الإسرائيلية التي وصلت ميناء بوسان الكوري الجنوبي ظهر عليها آثار اصطدام.

واستجوبت الشرطة الكورية طاقم السفينة الإسرائيلية البالغ عددهم 20 شخصا بعد أن شكت في احتمال تورطهم في الحادث، لكن قائد السفينة قال إنه لم يشعر بأي اصطدام على الإطلاق حسبما أفادت الصحيفة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول كوري رفض ذكر اسمه أن السفينة الإسرائيلية التي تدعى "زيم آسيا" غادرت ميناء بوسان في طريقها إلى شنغهاي، ولم تتمكن السلطات الكورية من احتجازها "لأنها غير معنية بالتحقيق".

المصدر : الألمانية

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة