الصين تحتفل بالذكرى الـ56 للحكم الشيوعي

أطلقت الصين اليوم احتفالاتها التي تستمر أسبوعا بالذكرى السادسة والخمسين لإقامة الجمهورية الشعبية الشيوعية.
 
واحتفالا بهذه المناسبة رفع علم الصين في مراسم احتفالية وأطلقت نحو عشرة آلاف حمامة في سماء البلاد في ميدان تيانانمين بالعاصمة بكين، وهو المكان الذي أعلن فيه زعيم الثورة الشيوعية ماو تسى تونغ جمهورية الصين الشعبية في الأول من أكتوبر/تشرين الأول 1949.
 
وقال رئيس الوزراء الصينى وين جياباو في خطاب ألقاه بهذه المناسبة إن الصين ستعمل على بناء "عالم جديد من السلام يقوم على التفاهم والوئام".
ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن وين قوله "أثبت التاريخ بشكل بليغ أن الاشتراكية بخصائصها الصينية والطريق الذي اختاره الشعب الصيني يمثلان الطريق الصحيح الوحيد".
 
كما تشهد البلاد مسيرات احتفالية فضلا عن الازدحام الذي تشهده المطارات ومراكز التسوق خلال العطلة الوطنية التي تستمر أسبوعا.
 
وفي الوقت نفسه تحتفل الصين أيضا بالذكرى الخمسين لمنح إقليم تشينغ يانغ (شمالي غربي الصين) ذي الأغلبية المسلمة حكما ذاتيا في وقت يتطلع فيه مسلمو الإقليم الأوغور للحصول على حق تقرير المصير.
 
وقبل الاحتفالات بأسبوع تأهبت القوات الصينية لمواجهة من يسمون الإرهابيين من مسلمي الإقليم والذين قالت السلطات الصينية إنهم سيحاولون إفساد احتفالات البلاد بالاستقلال.
 
وتروج بكين أن مقاتلين إسلاميين يسعون لإقامة ما يسمى تركستان الشرقية يمثلون التهديد الإرهابي الأكبر للصين قائلة إنهم قاموا بـ260 عملية إرهابية خلال العقدين الماضين ما أسفر عن مقتل 160 وجرح 440 آخرين.
 
وتتهم الحكومة الصينية عدة منظمات في تشينغ يانغ بإقامة علاقات مع تنظيم القاعدة.
المصدر : وكالات

المزيد من احتفالات ومناسبات
الأكثر قراءة