القضاء التركي يسجن نائبة كردية 15 عاما

ليلى زانا لدى وصولها لمقر المحكمة (رويترز-أرشيف)

حكم القضاء التركي اليوم بسجن النائبة الكردية السابقة ليلى زانا وثلاثة من رفاقها 15 عاما في ختام محاكمة جديدة أمرت بها المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان التي رأت عدم إنصاف الحكم الأول.

وقضت ليلى زانا والنواب السابقون أورهان دوغان وسليم صادق وخطيب ديجل فترة السجن لعشر سنوات بسبب مساندتهم للتمرد الكردي. ويتوقع إخلاء سبيلهم عام 2005.

وتعرض هذا الحكم لانتقادات شديدة في أوروبا وتحولت النائبة زانا (43 عاما) إلى رمز يقيس عليه الاتحاد الأوروبي مدى التحول التركي إلى الديمقراطية. وقد منحها البرلمان الأوروبي عام 1995 جائزة زاخاروف لحقوق الإنسان.

وفي عام 2001 انتقدت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان عدم تمكن المتهمين من تقديم شهودهم وتأخر الادعاء العام في توجيه التهم إليهم.

وسمح البرلمان التركي بعد ذلك بمحاكمات جديدة للمتهمين الذين أدانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان الأحكام الصادرة بحقهم.

ووجهت المحاكمة الجديدة بانتقادات واسعة من قبل الدفاع ومن دعاة حقوق الإنسان معتبرين أنها غير منصفة على غرار المحاكمة السابقة.

المصدر : وكالات